قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعتبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين ان العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي على ايران لوقف برنامجها النووي ليست كافية.
وتشك اسرائيل في ان تعدل ايران عن برنامجها دون فرض عقوبات قاسية على القطاع المصرفي الايراني والاقتصاد القائم على النفط.

وقال نتانياهو امام لجنة الدفاع والعلاقات الخارجية في تصريحات نقلها المتحدث باسم اللجنة quot;ما لم تفرض عقوبات حقيقية وفعالة على الصناعة النفطية الايرانية والبنك المركزي فلن يكون هناك اي اثر حقيقي على البرنامج النووي الايرانيquot;.
ولا تخفي اسرائيل رغبتها في رؤية عقوبات مشددة تفرض على ايران لوقف برنامجها النووي التي تصر طهران انه لاغراض مدنية فقط.

وتسعى الولايات المتحدة حاليا من خلال عقوبات جديدة على طهران تتضمن صادرتها النفطية ومؤسساتها المالية الامر الذي دفع ايران للتهديد باغلاق مضيق هرمز الاستراتيجي.
ويتهم نتانياهو ايران بالسعي لاستغلال الاضطرابات في المنطقة عقب مغادرة القوات الاميركية من العراق لخلقquot;انعدام استقرارquot;في المنطقة مما سيدفع باسرائيلquot;لتقوية قدراتها الدفاعية ضد الهجمات الارضية والجويةquot;.

من جهته راى وزير الشؤون الاستراتيجية موشيه يعالون ان واشنطن يجب ان تنتهج سياسية اكثر تشددا ازاء طهران.
وقال يعالون للاذاعة العامة quot;فرنسا وبريطانيا تدركان ضرورة تشديد العقوبات خاصة بحق البنك المركزي الايرانيquot;.

واضاف ان quot;مجلس الشيوخ الاميركي يؤيد ذلك الا ان الحكومة الاميركية مترددة خوفا من ارتفاع اسعار النفط في سنة انتخابيةquot; مشيرا الى ان ذلك quot;مخيب للامالquot;.