قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: أعرب جيدو فيسترفيله وزير الخارجية الألماني عن قلقه إزاء عدم تمكن القوى السياسية في اليونان من تشكيل حكومة جديدة عقب الانتخابات التشريعية التي جرت أخيرًا.

وقال فيسترفيله في بيان صحافي له اليوم إن الثقة الضرورية في استعداد اليونان للإصلاح تعرّضت لانتكاسة قاسية، مؤكدًا في الوقت عينه أن ألمانيا تريد مساعدة اليونان لتظل جزءًا من منطقة اليورو.

وأضاف فيسترفيله: quot;القرارات المرتقبة الآن في أثينا لا تخص الحكومة اليونانية المقبلة فقط، لكنها تتعلق باعتراف الشعب اليوناني بأوروبا واليوروquot;. وتذهب اليونان مجددًا نحو طريق إعادة الانتخابات التشريعية في البلاد بعد فشل القوى السياسية في إيجاد توافق حول تشكيل حكومة جديدة .

يعود فشل تشكيل الحكومة اليونانية إلى تباين مواقف الأحزاب من تدابير التقشف التي طرحها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لإنقاذ اليونان من أزمة ديونها، حيث يصرّ حزبا الديمقراطية الجديدة المحافظ وباسوك على ضرورة أن تلتزم اليونان بشروط صفقة الإنقاذ الموقعة مع المقرضين في الوقت الذي يتمسك فيه حزب ائتلاف اليسار الراديكالي quot;سيريزاquot; صاحب المركز الثاني في التصويت بإلغاء شروط خطة الإنقاذ التي وضعها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي أو إعادة التفاوض بشأنها.