قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعلن دبلوماسي الاربعاء ان الولايات المتحدة وبريطانيا سلمتا خبراء الامم المتحدة تفاصيل عن عشر حالات محتملة لاستخدام اسلحة كيميائية من جانب النظام السوري.

واوضح الدبلوماسي ان بعض الحوادث التي لدى الاميركيين والبريطانيين معلومات عنها تتقاطع quot;ولكن هناك اجمالا عشرة حوادث منفصلة يبدو ان النظام (السوري) استخدم فيها اسلحة كيميائيةquot;.

واكدت الدول الغربية انها لا تملك اي دليل حتى الان على استخدام المعارضين السوريين اسلحة كيميائية.

وينتظر فريق خبراء من الامم المتحدة برئاسة اكي سيسلتروم منذ ثلاثة اشهر موافقة السلطات السورية لاجراء تحقيق ميداني في شان حالات استخدام السلاح الكيميائي.

وكانت لندن وباريس طلبتا اجراء هذا التحقيق في نهاية نيسان/ابريل، في حين اتهمت دمشق المعارضة باللجوء الى السلاح الكيميائي. ولاحقا، اتهم البيت الابيض النظام السوري باستخدام غاز السارين ضد مقاتلي المعارضة.

وقال دبلوماسيون ان حالات استخدام مواد كيميائية تمتد من كانون الاول/ديسمبر 2012 حتى ايار/مايو الفائت.

وطالب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون مرارا بتسهيل مهمة المحققين الدوليين في الاراضي السورية.

وكرر رئيس لجنة التحقيق التابعة للامم المتحدة حول سوريا باولو بينيرو الجمعة انه لا يستطيع تحديد الجهة التي استخدمت اسلحة كيميائية في سوريا.