قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صارت جبال اللوز في تبوك مقصدًا للسعوديين والمقيمين، بعدما تغطت بفراش أبيض، أتوها لممارسة هواية النحت في الثلج والتقاط الصور التذكارية.


حيان الهاجري من الرياض: تساقطت الثلوج غزيرة على مرتفعات جبال اللوز بمنطقة تبوك منذ الجمعة، فاكتست كلها بالثلوج،التي حملتها عاصفة تنزل أمطارها منذ أيام عديدة. فكانت فرصة مؤاتية ليخرج الناس إلى السهوب التي احتلها الجنرال الأبيض، فيلعبون بالثلج، وينحتون لوحات ثلجية جميلة، كان الأكثر تدوالًا بينها صورة أفعى ثلجية بينت قدرات فنية عالية.

زوار الثلج

ووصل إلى تبوك زوار من مختلف أنحاء السعودية، ولو كانت هذه ليست المرة الأولى التي يتساقط فيها الثلج على هذه المنطقة.

ونسبت وكالة الأنباء السعودية لبعض سكان المنطقة والزوار رواياتهم، خصوصًا أن معظمهم حاولسابقًا استباق تساقط الثلج الذي نزل أخيرًا على تبوك، ولم يتسن لهالتمتع به لتضارب المعلومات والتوقعات الجوية.

ونقلت الوكالة عن منصور الرشيدي، وهو زائر قادم من حائل، قوله إنه لا يمكن أن يفوته موسم الثلوج في تبوك، لأنه يتمتع بمشاهدتها ويلتقط الكثير من الصور.

وكانت مديرية الدفاع المدني بتبوك حذرت أمس الجمعة المواطنين والمقيمين من منخفض جوي حركي، يشمل أجزاء من منطقة تبوك، متوقعة هطول أمطار رعدية متوسطة مع نشاط في الرياح السطحية وتساقط للثلوج على مرتفعات جبل اللوز.

وأهاب العقيد ممدوح بن سليمان العنزي،الناطق الإعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة تبوك، الجميع بأخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأودية والسيول، وإتباع التعليمات والإرشادات التي يطلقها الدفاع المدني، تفاديًا لأية حوادث بسبب الفيضانات والسيول والثلوج.

من علامات النبوة

وكان الداعية السعودي سعود الشريم، إمام وخطيب المسجد الحرام في مكة، رأى في الثلوج التي تتساقط على مناطق شمال السعودية، التي تأثرت بالعاصفة الثلجية التي ضربت الشرق الأوسط أخيرًا، دليلًا من دلائل نبوةالنبي محمد، الذي أشار إلى أن المروج والأنهار ستعود لتزين الجزيرة العربية.

وفي منتصف شهر كانون الأول (ديسمبر) الماضي، إبان موجة الثلج الأولى التي ضربت تبوك، غرد الشريم على حسابه بموقع تويتر قائلًا: quot;الثلوج أهم مصدر للأنهار والنبات، وتساقطها على جزيرة العرب يعد من دﻻئل نبوته، فقد ذكر أن الساعة ﻻ تقوم حتى تعود أرض العرب مروجًا وأنهارًاquot;.

وغرد أيضًا: quot;من رأى تساقط الثلوج على مدينة تبوك سيذكر قول النبي لمعاذ في غزوة تبوك: يوشك يا معاذ إن طالت بك حياةٌ أن ترى ما هاهنا قد مُلئ جنانًاquot;.