قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: كشف نائب أمير منطقة عسير (جنوب) السعودية الأمير فيصل بن خالد أن فارس الزهراني أحد أهم المدرجين على قائمة الـ 26 التي وضعتها السلطات السعودية الذي اعتقل مساء الخميس كان يخطط لأعمال إرهابية خاصة في منطقة مكتظ بالنساء والأطفال والمصطافين.

وقال الأمير فيصل بن خالد في تصريحات خاصة لصحيفة "عكاظ" السعودية نشرتها اليوم (السبت) ردا على سؤال حول تواجد المطلوب الزهراني في منتزه مكتظ بالنساء والأطفال والمصطافين "من المؤكد أن ذلك يدل على خبث نوايا تلك الفئة التي بانت مقاصدها أمام العالم بعد قتلهم للأبرياء" مشيراً " الى أن الإرهابي ربما كان يخطط لأعمال إرهابية".
وقال الأمير فيصل"انه تم إلقاء القبض على المطلوب دون مقاومة حيث انه كان محل متابعة من قبل الجهات الأمنية منذ ظهر الخميس".

وعما إذا كان قد ضبطت أسلحة مع المطلوب الزهراني قال" هذه المعلومات سوف يصدر بها بيان من وزارة الداخلية بعد اكتمال مجريات التحقيق".وأضاف "الى انه تم إلقاء القبض على شخص برفقة الزهراني وان مصلحة التحقيقات تقتضي عدم ذكر اسمه كما عثر معهما على سيارة".

وقال الأمير فيصل بن خالد "إننا في طريقنا للقضاء على كل الشرذمة الضالة حيث تتوالى عليهم الضربات وعلى البقية تسليم أنفسهم".وأضاف " أن الجهات الأمنية ألقت القبض على رأس الفئة الضالة ومنظرهم في منتزه ابو خيال الكائن على الحزام الدائري في أبها والذي كان مكتظاً بالنساء والأطفال والمتنزهين" .

وقال الأمير فيصل بن خالد نائب أمير منطقة عسير "إن هذا الإنجاز مكسب للجهات الأمنية وضربة قاضية للفئة الباغية لان المطلوب فارس يعد أحد اكبر المطلوبين في قائمة الـ(26)".

وفيما يتعلق بطريقة القبض على الزهراني قال الأمير فيصل بن خالد" تم إلقاء القبض على المطلوب بطريقة لم يشعر بها المصطافون ولم يؤد ذلك الى ما يقلق راحتهم حيث تم التخطيط لعملية ضبطه بدقة حيث استطاع رجال الأمن إلقاء القبض عليه دون أن يمس بهم".

وعن الهيئة التي كان عليها المطلوب عندما تم ضبطه وحول تواجده في المنطقة قال نائب أمير منطقة عسير "مثل هذه الفئة الضالة تنتقل خفية في الظلام فتجدها في أي مكان وان هذا الإنجاز ليس بمستغرب على رجال الأمن في المملكة".

وحول ما إذا كانت السياحة قد تضررت بعد إلقاء القبض على المطلوب الزهراني قال الأمير فيصل بن خالد" اطمئن جميع المصطافين وكل زوار المنطقة أنها آمنة ولن يصيبهم أي مكروه ورجال الأمن ساهرون لحمايتهم وراحتهم وان الموسم السياحي يسير وفق ماهو مخطط له ولن تفلح الفئة الضالة في مقاصدها".
والزهراني (27 عاما) استسلم لقوات الأمن السعودية بدون مقاومة في منتزه بمنطقة ابها بعد مطاردة استمرت عدة ساعات كما ذكرت مصادر رسمية ليلة الخميس الجمعة موضحة أن الزهراني لم يكن مسلحا.

يشار الى أن فارس الزهراني هو أحد الإسلاميين المدرجين على قائمة ال26 التي نشرتها السلطات السعودية في كانون الأول(ديسمبر) الماضي .
وتتهم السلطات السعودية هؤلاء الناشطين الذين ينتمون الى تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن، بالضلوع في موجة الاعتداءات التي أوقعت منذ ايار(مايو) 2003 عشرات القتلى ومئات الجرحى في المملكة.