قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل (بلجيكا): أعلن مكتب الإحصاء الأوروبي quot;يوروستاتquot; الخميس أن العجز العام في دول منطقة اليورو ارتفع أكثر من ثلاثة أضعاف العام الماضي، ووصل إلى مستوى لا سابق له، بلغ 6.3 % من إجمالي الناتج الخام.

ويعكس هذا الارتفاع من نسبة 2 % في 2008، التي كانت أقل من عتبة الـ3 % المحددة، أسوأ أزمة انكماش منذ الحرب العالمية الثانية. ولم تسجل أي من الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي فائضاً في 2009.

من جهة أخرى، أعاد يوروستات النظر في أرقامه للعجز العام في اليونان العام الماضي، موضحاً أنه بلغ 13.6 % مقابل 12.9 %، تتحدث عنها أثينا حتى الآن. وهي ثالث مراجعة لأرقام العجز اليوناني العام السنة الماضية.

وكانت الحكومة الاشتراكية، التي تولّت السلطة في نهاية 2009، أعلنت أولاً عن مضاعفة التقديرات الوطنية للعجز العام، ليبلغ 12.7 %، مما تسبب في أزمة ثقة، يواجهها هذا البلد في أسواق المال منذ ذلك الحين. وعدلت اليونان تقديرات في 2010 لترفعها إلى 12.9 %. ويرى المكتب الأوروبي حالياً أن العجز العام يبلغ 13.6 %، ويمهد لمراجعة تؤكد ارتفاعها من جديد.