قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فيما بدأت حشود عراقية من المحتجين تتجمع في مراكز المحافظات العراقية لإطلاق احتجاجاتها مساء الجمعة فقد حظيت مطاليبهم بدعم المرجع الشيعي الأعلى في العراق السيستاني الذي دعا العبادي إلى التمرد على الفساد والطائفية وأن يكون أكثر شجاعة وجرأة في قراراته الإصلاحية والضرب بيد من حديد على المفسدين وإبعاد كل مسؤول غير قادر على أداء مهامه مهما كانت طائفيته أو قوميته او حزبه.

استجابة فورية للعبادي
وفور صدور موقف المرجع الشيعي الاعلى في البلاد آية الله السيد علي السيستاني فقد اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي قائلا "اعلن عن التزامي الكامل بالتوجيهات القيمة للمرجعية الدينية العليا التي عبرت عن هموم الشعب العراقي وتطلعاته.. واتعهد الإعلان عن خطة شاملة للإصلاح والعمل على تنفيذها وادعو القوى السياسية الى التعاون معي في تنفيذ برنامج الاصلاح".
العراق يمر بأوقات عصيبة
وقال السيد احمد الصافي معتمد المرجع السيستاني خلال خطبة الجمعة من مدينة كربلاء (110 كم جنوب بغداد) اليوم وتابعتها "إيلاف" عبر قنوات محلية ان العراق يمر حاليا بأوقات عصيبة ويعاني ازمات متنوعة خطيرة اثرت سلبا وبصورة جدية في حياة المواطنين وكان لها تداعيات كثيرة على ظروفهم الراهنة.
وأوضح قائلا إن العراق يواجه الإرهاب الداعشي الذي احتل مناطق واسعة من محافظات عراقية ويواصل ارتكاب جرائم يندى لها الجبين وتهجير مئات الالاف من المواطنين الذين يعيشون ظروفا مأسوية ولكن القوات العراقية المسلحة ومعها المتطوعين وابناء العشائر قد هبوا للدفاع عن الأرض والعرض والمقدسات وحققوا انتصارات مهمة خلال الاشهر الاخيرة وقدموا تضحيات جساما من اجل الوطن ومازالوا يقاتلون ببسالة.
العراق يواجه مشاكل مالية معقدة
واكد معتمد السيستاني ان المطلوب من القوى السياسية في هذه المرحلة الخطيرة التي هي مرحلة وجود ومصير توحيد قواها ومن الحكومة استثمار مختلف الامكانات لاسناد ودعم المقاتلين وان تكون لهم الاولوية القصوى في هذه الاوضاع.
واشار الى ان البلاد تواجه مشاكل اقتصادية ومالية معقدة ونقصانا كبيرا في الخدمات العامة بسبب البلاء المتمثل بالفساد المالي والاداري الذي عم مختلف مؤسسات الدولة خلال السنوات الماضية وما زال يزداد يوما بعد آخر .. وكذلك بسبب سوء التخطيط وعدم وجود استراتيجية لمعالجتها وانما الاعتماد على حلول ترقيعية عند تفاقم الأزمات.
وحمل الصافي القوى السياسية الممثلة في البرلمان والحكومة المركزية والحكومات المحلية مسؤولية المشاكل التي يتحملها ويعاني منها حاليا الشعب العراقي .. ونبه الى خطورة الحال وعدم وضع حلول جذرية لهذه المشاكل اضافة الى عدم انصاف الشعب الذي يتحمل الصعاب وتفجيرات المفخخات وشارك في الانتخابات واختار من هم في السلطة حاليا .. مشيرا إلى أن هذا الشعب يأمل من السياسيين الذين انتخبهم العمل بجد واخلاص لمكافحة الفساد وتحقيق العدالة الاجتماعية.
دعوة العبادي للجرأة والشجاعة في ضرب المفسدين
وشدد معتمد السيستاني على ان المطلوب الآن من رئيس الوزراء حيدر العبادي وهو المسؤول التنفيذي الاول في البلد والذي ابدى حرصه على تنفيذ مطالب المحتجين من أبناء الشعب أن يكون أكثر جرأة وشجاعة في خطواته الإصلاحية وأن لا يكتفي بالقرارات والإجراءات الثانوية التي اعلنها مؤخرا وانما اصدار قرارات مهمة واجراءات صارمة لمكافحة الفساد وتحقيق العدالة الاجتماعية.
ودعا السيستاني العبادي الى الضرب بيد من حديد على كل من يعبث بأموال الشعب والعمل على الغاء جميع الامتيازات غير المقبولة التي منحت لمسؤولين سابقين وحاليين.
وشدد بالقول إن المطلوب من العبادي ايضا ان يضع القوى السياسية امام مسؤولياتها ويفضح من يعرقل مسيرة الاصلاح ايا كان وفي اي موقع كان وان يتجاوز المحاصصة الطائفية والحزبية وان يتقدم لاصلاح مؤسسات الدولة وتعيين الشخص المناسب في المكان المناسب وان لم يكن منتميا لاي من احزاب السلطة الحالية وبغض النظر عن انتمائه الطائفي اوالقومي وان لا يتردد في ازاحة من لايكون في المكان المناسب وان كان مدعوما من القوى السياسية وان لايخشى اعتراضهم وان يعتمد على الله في اقامة العدل وحيث سيدعمه الشعب في ذلك .
المحتجون يعلنون كامل مطاليبهم
وقبيل انطلاق احتجاجاتهم في انحاء العراق بساعات فقد كشف منظموها في ساحة التحرير في وسط بغداد عن كامل مطاليبهم التي سيعلنون عنها خلال تظاهراتهم التي ستنطلق في السادسة مساء بسبب حرارة الجو .. حيث نصت المطالب التي حصلت "إيلاف" على نصها على ما يلي:
أولاً: تشكيل هيئة دائمة لجمع ملفات الفساد منذ 2003 وحتى اليوم وتقديمها للقضاء ومنح منتسبي هذه الهيئة والمتعاونين معها حماية من ضغوط الساسة وكتلهم.
ثانياً: تفعيل جهاز الادعاء العامّ بوصفه ممثلاً لحقوق الشعب وحماية الجهاز القضائي من ضغوط الساسة.
ثالثاً: كشف ذمم المسؤولين منذ عام 2003 وإلى اليوم وذمم أقربائهم حتى الدرجة الثانية وإجراء تحقيق بمصادر هذه الثروات.
رابعاً: تشكل هيئة النزاهة المستقلة لجنة مشتركة مع منظمات المجتمع المدني والناشطين المدنيين في الخارج والداخل من اجل متابعة وكشف تسريب الأموال والاستثمارات الخاصة بالسياسيين وجمع المعلومات والتحقق من مصادر الأموال، حفاظا على المال العام.
خامساً: تولي رئيس الوزراء شخصياً مسؤولية إدارة ملف الكهرباء ابتداء من يوم غدٍ السبت 8/8 /2015 لأجل وضع حلول عاجلة يتحمل هو وحده مسؤوليتها.
سادساً: ابعاد القضاء وهيئة النزاهة ومفوضية الانتخابات عن المحاصصة الطائفية والقومية وتطهيرها من جميع المحسوبين على الكتل السياسية وملاحقة كل من تدور حوله شبهات فساد. والغاء لجنة التوازن التي تعد اساساً لنهج المحاصصة.
سابعاً: تعهد وزراء الوزارات الخدمية علناً وأمام الجمهور بالعمل الجاد على توفير الخدمات بأسرع وقت ممكن، على أن يطرحوا برامجهم والسقف الزمنيّ الذي يستغرقه إنجازها.
ثامناً: العمل بالقوانين الصادرة لتخفيض رواتب الرئاسات الثلاث والدرجات الخاصة.. لعدم تشريع قانون جديد بهذا الموضوع ما يعدّ مخالفة دستورية، وشمول أعضاء الجمعية الوطنية ومجلس الحكم بقانون التقاعد الموحد حفاظا على العدالة والمال العام.
واكد منظمو الاحتجاجات انهم سيستمرون في تظاهراتهم السلمية حتى تلبية هذه المطالب موجهين "تحية الإكبار والفخر لجيشنا الباسل وحشدنا البطل الذي يقارع أعتى وحوش الأرض دفاعاً عن شرف العراق .. ونعلنها صرخةً مدوية وليسمعها الجميع: لقد انتهى زمن اللصوص والسراق وابتدأ زمن العراق".