قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الخميس في برن ان المانيا وفرنسا اتفقتا على مبدأ تحديد "حصص الزامية" لاستقبال المهاجرين في دول الاتحاد الاوروبي.

برن: قالت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل خلال مؤتمر صحافي عقدته اثناء زيارة لسويسرا "تحدثت هذا الصباح مع الرئيس الفرنسي، ان الموقف الفرنسي الالماني الذي سننقله الى المؤسسات الاوروبية هو اننا متفقان على وجوب الالتزام بمبادئ اساسية، هي ان الذين هم بحاجة الى حماية .. يجب ان يحصلوا عليها، واننا بحاجة الى حصص ملزمة داخل الاتحاد الاوروبي لتقاسم الواجبات، وهذا مبدأ التضامن".

واضافت "من المؤكد ان القوة الاقتصادية تلعب دورا هنا، وكذلك حجم البلد، لكن بدون ذلك (فرض حصص) لن يكون بوسعنا تسوية هذه المشكلة".

من جهتها اعلنت الرئاسة الفرنسية في بيان ان فرنسا والمانيا سترفعان الى بروكسل "اقتراحات مشتركة لتنظيم استقبال اللاجئين وتوزيع عادل في اوروبا" وكذلك "لتقريب المعايير من اجل تعزيز نظام اللجوء في اوروبا".

واضافت الرئاسة الفرنسية ان هذه المبادرة الفرنسية الالمانية تهدف ايضا الى "ضمان عودة اللاجئين غير الشرعيين& الى بلادهم الام وتقديم الدعم والتعاون الضروريين مع البلدان الام ودول العبور".

وجاء في بيان قصر الاليزيه انه بالنسبة للاجئين الساعين للوصول الى اوروبا فان "المآسي تتعاقب مع الكوارث. قضى الاف الضحايا منذ مطلع العام. على الاتحاد الاوروبي ان يتحرك بشكل حاسم ومنسجم مع قيمه".

وتابع& البيان ان "هؤلاء الرجال والنساء مع عائلاتهم يهربون من الحرب والاضطهاد. انهم بحاجة الى حماية دولية. هذا واجب لهم. واتفاقيات جنيف التي وضعت غداة الحرب تلزم جميع البلدان. على اوروبا ان تحمي اولئك الذين يرون انها تشكل الامل الاخير".

وحرصت ميركل على ان توضح ان "الذين ياتون لاسباب محض اقتصادية لا يمكنهم طلب حماية دائمة وعليهم مغادرة البلاد".

وتقوم المستشارة بزيارة رسمية لسويسرا لبحث مسالة المهاجرين والعلاقات الثنائية وعلاقات سويسرا مع الاتحاد الاوروبي بعد التصويت العام الماضي على الحد من الهجرة الى سويسرا.

بريطانيا ستتحمل "مسؤولياتها الاخلاقية"

من جهته اكد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الخميس انه "تاثر بشدة" بصورة الطفل السوري الذي عثر عليه ميتا على شاطئ تركي، ووعد بان تتحمل بريطانيا "مسؤولياتها الاخلاقية" في ازمة اللاجئين.

لكنه لم يعلن اي تدابير ملموسة جديدة لمعالجة الوضع رغم تزايد الضغوط على حكومته للسماح بدخول مزيد من اللاجئين الى بريطانيا.

وقال كاميرون خلال زيارة الى احد المصانع في شمال شرق انكلترا "كل من شاهد تلك الصور ليلا تأثر، وكوني ابا فقد تاثرت بشدة لمشهد هذا الطفل الصغير على شاطئ في تركيا".

واضاف ان "بريطانيا امة اخلاقية وسوف نتحمل مسؤولياتنا الاخلاقية".

وتابع ان بلاده ستبقي عدد اللاجئين المسموح لهم بدخول البلاد "قيد المراجعة".

وقال كاميرون "نحن نبدي اهتماما (...) وسنقوم بأكثر من ذلك، نحن نقوم بأكثر من ذلك، ولهذا السبب ارسلنا البحرية الملكية الى المتوسط".

واعتبر رئيس الوزراء البريطاني ان "الحل ليس باستقبال الناس فقط، يجب ان يكون حلا شاملا".

ووقع اكثر من 100 الف شخص عريضة تحض بريطانيا على استقبال مزيد من اللاجئين، وقد تناقش في البرلمان.

ودعت صحف عدة في افتتاحياتها الخميس الى السماح باستقبال مزيد من اللاجئين.
&