قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عدن: اغتال مسلحون مجهولون عنصرين من الشرطة في مدينة عدن بجنوب اليمن اليوم الاربعاء، وذلك غداة عملية مماثلة استهدفت ضابطًا في الشرطة، بحسب ما أفاد مسؤول أمني.

وقال المصدر إن "مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية اطلقوا النار على شرطيين يعملان في إدارة المرور، كانا يقفان عند دوار الشيخ عثمان وسط المدينة، ما أدى الى مقتلهما على الفور". وأوضح المسؤول الذي رفض كشف اسمه، أن المهاجمين فرا الى جهة مجهولة.

ويأتى ذلك غداة اغتيال مسلحين ضابطا في الشرطة برتبة مقدم يعمل في مطار عدن، بعيد خروجه من منزله الواقع وسط ثاني كبرى مدن اليمن.

وتشهد عدن سلسلة من الحوادث الامنية، بينها عمليات اغتيال لمسؤولين امنيين وسياسيين، منذ استعادت القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، السيطرة الكاملة عليها في تموز/يوليو بدعم من التحالف العربي الذي ينفذ عمليات ضد الحوثيين.

إلا أنّ السلطات تواجه صعوبة في بسط نفوذها في عدن التي اعلنها هادي عاصمة موقتة بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء في ايلول (سبتمبر) 2014. وتواجه المدينة وضعا امنيا هشا وتناميا لنفوذ الجماعات المسلحة وبينها مجموعات مرتبطة بتنظيمي القاعدة و داعش.

وتعهد محافظ عدن عيدروس الزبيدي ومدير امن عدن العميد شلال شائع خلال مؤتمر صحافي الثلاثاء، بتنفيذ خطة لتثبيت الامن في المدينة.

وكان الزبيدي وشائع اضافة الى محافظ لحج ناصر الخبجي، نجوا مطلع كانون الثاني/يناير من تفجير سيارة مفخخة استهدف موكبهم في عدن. وبعد التفجير، فرضت السلطات حظر تجول ليلي، وبدأت تنفيذ حملات دهم تستهدف خصوصا المتطرفين في المدينة الساحلية.
&