bbc arabic
: آخر تحديث

اعتقال مدير مقهى في تركيا بتهمة "اهانة الرئيس اردوغان"

اردوغان

اهانة الرئيس جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة قد تصل الى 4 سنوات

القي القبض على مدير المقهى الملحق بصحيفة جمهوريت التركية المعارضة بعد ان سمع وهو يقول إنه سيرفض تقديم الشاي للرئيس رجب طيب اردوغان.

وتم توقيف المدير الذي يدعى سينول بوران بتهمة اهانة الرئيس، ولكن محاميه يقول إنه يرفض الاعتراف بأن رفضه تقديم الشاي للرئيس يعد اهانة.

ومعلوم ان الحكومة التركية تضيق على كل اشكال المعارضة منذ محاولة تموز / يوليو الانقلابية الفاشلة.

وشملت حملات الاعتقال والاقالة والطرد التي اعقبت المحاولة التي طالت عشرات الآلاف، العديد من موظفي صحيفة جمهوريت.

يذكر ان جمهوريت من الصحف القليلة التي اصرت على اتباع خط معاد لاردوغان.

وكان بوران في طريق عودته الى مكان عمله في الـ 24 من الشهر الحالي عندما اكتشف ان الطرق مقطوعة كجزء من اجراءات الامن المتخذة استعدادا لكلمة كان سيلقيها الرئيس التركي.

عند ذاك، قال بوران الغاضب لرجال الشرطة "لن اقدم لهذا الرجل قدح شاي."

جمهوريت

تعد جمهوريت من الصحف القليلة التي اصرت على اتباع خط معاد لاردوغان

وامر قاض في اسطنبول بحبس بوران بينما يتم تعيين موعد لمحاكمته.

يذكر ان اهانة الرئيس جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة قد تصل الى 4 سنوات.

وكان 10 من موظفي الصحيفة اودعوا الحبس الشهر الماضي بانتظار محاكمتهم بتهمة تقديم الدعم للمسلحين الاكراد ورجل الدين الهارب في الولايات المتحدة فتح الله غولن الذي تتهمه الحكومة التركية بالتخطيط لمحاولة تموز / يوليو الانقلابية.

وكان رئيس تحرير جمهوريت السابق جان دوندار هرب الى المانيا في وقت سابق من العام الحاليعندما كان يستأنف حككما بالجسن صدر بحقه.

ويتهم منتقدو اردوغان الرئيس التركي بتقييد حرية التعبير بشكل كبير منذ المحاولة الانقلابية، إذ جرى طرد اكثر من 100 الف من وظائفهم.

ولكن مؤيدي الرئيس التركي ينظرون اليه بوصفه زعيما قويا كان القوة الدافعة للنهضة الاقتصادية التي شهدتها البلاد.

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ابتزاز الوطن في الصحراء
  2. عام على سقوط موغابي... خيبة أمل في زيمبابوي!
  3. ترمب: لا أرغب في الاستماع إلى تسجيل معاناة خاشقجي
  4. ولي عهد أبوظبي يتباحث مع رئيس وزراء باكستان
  5. وزير خارجية بريطانيا في طهران الإثنين
  6. الضغوط تتكثف على تركيا لتفكيك
  7. مراكز الدروس الخصوصية تلتهم أموال المصريين!
  8. الملك سلمان يتباحث مع الرئيس العراقي حول مستجدات المنطقة
  9. ميركل وماكرون متحدان بوجه ترمب
  10. هذا هو العام الأسوأ في تاريخ البشرية
  11. حصان الديمقراطيين في 2020: ليبراليٌ تقدمي وترمبي أيضًا!
  12. مطار بيروت يمتنع عن تزويد الطائرات الإيرانية بالنفط
  13. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
  14. رسميا... العلماء يعيدون تعريف الكيلوغرام
  15. القمة العالمية للتسامح تدعو إلى مكافحة التطرف الفكري
  16. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
في أخبار