قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كراكاس: استدعت فنزويلا مساء الاربعاء اعلى ممثل دبلوماسي لها في الولايات المتحدة ردا على قرار واشنطن تجديد مرسوم يعتبر ان فنزويلا تشكل "تهديدا غير معتاد واستثنائي للامن" الاميركي.

واعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عند استدعاء القائم بالاعمال في الولايات المتحدة ماكسيميليان ارفيلايز "يكفينا غطرسة وسياسة الكيل بمكيالين والتعالي والمؤامرات. علينا فرض احترام فنزويلا".

ولا تتبادل الولايات المتحدة وفنزويلا سفراء منذ العام 2010. وكانت كراكاس اقترحت قبل عام ونصف العام ان يتولى ارفيلايز المنصب لكنه لم يحصل على موافقة من وزارة الخارجية الاميركية.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما اعلن الاسبوع الماضي تجديد المرسوم لعام ونصف العام مشيرا الى انتهاكات لحقوق الانسان وقمع لمعارضي الحكومة.

وندد مادورو في كلمته التي القاها في كراكاس وحضرها ارفيلايز ب"عدوان" وتساءل "الا يريدون اقامة علاقات جيدة معنا؟".

واضاف ان وزيرة الخارجية ديلسي رودريغز "تلقت تعليمات محددة للدفاع عن الوطن وكرامتنا وشرفنا".

ويواجه مادورو ازمة سياسية واقتصادية خانقة في البلاد. وكانت المعارضة التي تشغل غالبية مقاعد البرلمان في فنزويلا اعلنت الثلاثاء عن تنظيم استفتاء لعزل مادورو بعد اسابيع من الشلل في عمل المؤسسات السياسية.