قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من القدس: &قال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو أنه يجب إعادة النظر في الاتفاق النووي مع إيران، وأكد أنه سيبحث الأمر مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وشدد على أن فرض عقوبات جديدة على ايران هي خطوة في الطريق الصحيح،&وأضاف: “ بحثت الأمر مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي كما بحثت معها الوضع في سوريا، واتفقنا على ضرورة منع ايران من السيطرة في سوريا بشكل مباشر أو غير مباشر عن طريق ميليشياتها المختلفة مثل حزب الله”.&

وقال نتانياهو انه أوضح لرئيسة&الوزراء البريطانية انه لا يزال متمسك بالسلام ضمن أمرين اساسيين وهما اعتراف الفلسطينيين بحق إسرائيل بالوجود كدوله الشعب اليهودي وان اسرائيل ستظل المسؤوله امنيا الى غرب نهر الاردن في كل اتفاق مستقبلي” ونقل عن ماي تأكيدها أنها ترى بالمستوطنات عقبه وهو لا يرى ذلك .

اما بشأن قانون التسويه او مصادره اراضي الفلسطينيين قال نتانياهو انه يجب عدم مفاجأه الاصدقاء قاصدا الاداره الاميركيه برئاسه ترامب، وأضاف ان إسرائيل أطلعت الولايات المتحده على القانون، وأكد أنه سيصل الليلة الى اسرائيل وسيتوجه للكنيست للتصويت على القانون، ولكنه أشار مره اخرى انه يعمل من اجل المصلحه القوميه الاسرائيليه العليا وانه يرى الامور من هذا المنظار، لافتا الى ان القانون سيمر اذا حظي بالاغلبيه اللازمه مع العلم ان هناك أكثريه للائتلاف، وهذا اعتبره البعض إشاره الى امكانيه عدم طرح القانون الليله وتأجيله ريثما يلتقي الرئيس الاميركي دونالد ترامب الأسبوع المقبل.&

الى ذلك قال نتانياهو ان بريطانيا بعد بريكست تقترب اكثر الى إسرائيل لافتا الى ان ماي دعت نتانياهو لحضور مراسم حفل مائه عام على وعد بلفور في نوفمبر المقبل، في حين يطالب الفلسطينيين مقاضاة بريطانيا على وعد بلفور، وعلى حد قول نتانياهو ان هذا مؤشر لتغيير جديد في العلاقات بين البلدين حيث ان بريطانيا ستكون في حل من امور والتزامات ومواقف الاتحاد الاوروبي.