bbc arabic
: آخر تحديث

مردوخ يقترح بيع حصته في قناة سكاي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت شركة فوكس التي يملكها روبرت مردوخ إنها ستبيع حصتها في قناة سكاي نيوز إلى ديزني، أو تفرض بعض القيود لحماية حياديتها من أجل تخفيف المخاوف الخاصة بشأن رغبتها في الاستحواذ على القناة بالكامل.

وتمتلك فوكس 39 في المئة من القناة وتسعى إلى شراء نسبة الـ61 في المئة المتبقية.

ولكنها تواجه مشكلات تنظيمية، خاصة بعد إعلان هيئة التنافس والأسواق عن أن الصفقة التي قدمتها فوكس لشراء بقية حصة سكاي، وقدرها 11.7 مليار جنية استرليني، ليست في المصلحة العامة.

وكانت فوكس قد تعهدت بضمان حيادية سكاي نيوز.

ويتابع شبكات الأخبار التي تملكها أسرة مردوخ حاليا نحو ثلث سكان بريطانيا عبر التلفزيون، والإذاعة، والأونلاين، والصحف.

وتسيطر مؤسسة أسرة مردوخ على مجموعة من الصحف البريطانية من بينها صحيفة الـ"صن" وصحيفة الـ"تايمز".

ما الذي تقترحه قيود الحماية؟

وستصبح قناة سكاي نيوز، بناء على الصفقة المقترحة، متميزة داخل سكاي، يديرها رئيس قناة سكاي نيوز.

وتضمن الصفقة أيضا تمويل سكاي نيوز لمدة 15 عاما.

ولن يسعى، الرئيس التنفيذي للشركة، روبرت مردوخ، ولا ابنه لاكلان، أو المدير التنفيذي، تشايس كيري، إلى التدخل في القرارات التحريرية التي يتخذها مدير قناة سكاي نيوز، بحسب ما ذكره بيان أصدرته شركة فوكس للقرن 21.

وكانت الشركة قد اقترحت من قبل حلولا لمواجهة ما أبدته هيئة التنافس والأسواق من مخاوف، من بينها أن يكون لقناة سكاي نيوز مجلس إدارة محايد.

ولكن منتقدي هذا الاقتراح، ومن بينهم سياسيون مثل إد ميليباند من حزب العمال، وفينس كابل من حزب الديمقراطيين الأحرار، وكينيث كلارك من حزب المحافظين، يقولون إن من سيعين مدير قناة سكاي نيوز هو شركة فوكس، ولذلك سيظل تحت تأثير نفوذ مردوخ.

ولكن شركة فوكس ردت على ذلك اليوم الثلاثاء بالقول إن تأكيدات هؤلاء السياسيين "خيالية ولا تدعمها الحقائق".

 

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. التحقيق مع مغنية إيرانية غنّت أمام السياح وهي ترتدي زيا تقليديا
  2. خمس شخصيات أساسية في الانتخابات الأوروبية
  3. تقرير أممي: البريطانيون يزدادون فقرًا
  4. واشنطن تريد استعادة ثقة العالم بطائرة بوينغ ماكس
  5. تقدّم المعارضة السورية... مأزق النظام بعد العقوبات على إيران
  6. عرض ماي الأخير لإنقاذ بريكست يبدو محكوماً بالفشل
  7. احتجاجات طلابية إثر فشل نظام التعليم الإلكتروني في مصر
  8. عبد المهدي يبحث مع أمير الكويت دورًا إقليميًا لحل الأزمة الأميركية الإيرانية
  9. مراهق عبقري إحتاج أيامًا لينال البكالوريوس من هارفرد
  10. دول غربية تحث على إنجاز اتفاق سريع لإرساء حكم مدني في السودان
  11. كوريا الشمالية: جو بايدن أبله!
  12. الأمم المتحدة: العراق يواجه تحديًا خطيرًا في منع استخدام أراضيه في صراع دولي
  13. الإمارات تقر قانونًا ينصف
  14. مسؤول أممي يدفع ثمن إشادته بقيادي بارز في حزب الله!
في أخبار