قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من دبي: أعلنت وكالة الإمارات للفضاء ومركز محمد بن راشد للفضاء، الثلاثاء، تأجيل إطلاق "مسبار الأمل" الإماراتي إلى المريخ إلى يوم 17 يوليو.

جاء الإعلان بالتعاون والتشاور مع شركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة، المسؤولة عن صاروخ الإطلاق، بسبب الظروف الجوية في موقع الإطلاق في جزيرة تانيغاشيما باليابان.

وكان من المقرر إطلاق المسبار الإماراتي في الواحدة بعد منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء، في رحلة تمثل أول مهمة بين الكواكب لدولة الإمارات العربية المتحدة وللمنطقة العربية، ويهدف إلى تزويد المجتمع العلمي العالمي ببيانات جديدة، وسيحلق المسبار حول المريخ بطريقة لم يتم إجراؤها من قبل.

وتم الإعلان عن المهمة عام 2014 بعد دراسة جدوى عام 2013، وبعد سبع سنوات فقط من الفكرة يتم الإطلاق منتصف يوليو الجاري.

وتتمثل الأهداف الاستراتيجية بجانب الأهداف العلمية للمشروع في "تحسين جودة الحياة على الأرض من خلال تحقيق اكتشافات جديدة إضافة إلى تشجيع التعاون الدولي في ما يتعلق باستكشاف كوكب المريخ، فضلا عن تعزيز ريادة دولة الإمارات عالميا في مجال أبحاث الفضاء".

ويستهدف المشروع "رفع مستوى الكفاءات الإماراتية في مجال استكشاف الكواكب الأخرى إضافة إلى ترسيخ مكانة الإمارات كمنارة للتقدم في المنطقة، فضلا عن إلهام الأجيال العربية الناشئة وتشجيعهم على دراسة علوم الفضاء، إضافة إلى بناء المعرفة العلمية كون الاقتصاد المستدام في المستقبل سيكون اقتصاداً قائماً على المعرفة".