قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كراكاس: أعلن زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو الخميس أنه سيقدم 24,5 مليون دولار من الأموال المجمدة في إطار العقوبات في الولايات المتحدة، خصوصا لمساعدة العاملين الصحيين الذين يواجهون أزمة كورونا.

وقال غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا بالإنابة لفنزويلا في يناير 2019 واعترفت به دول عديدة من بينها الولايات المتحدة "نحن في مرحلة الموافقة والإفراج عن الأموال".

وأوضح فريق الاتصالات التابع له أن جزءا من الأموال المفرج عنها (18,9 مليون دولار) سيخصص لخطة دعم منسقة مع منظمة الدول الأميركية لصالح أكثر من 62 ألف عامل صحي.

وبالإضافة إلى ذلك، سيتم الإفراج عن مليون و182 ألفا و430 دولارا لتسديد ديون البرلمان و4,5 ملايين دولار لدعم الفنزويليين الذين يواجهون "خطر الموت" بسبب وباء كوفيد-19 الذي أدى إلى وفاة 311 شخصا من أصل أكثر من 37 ألفا أصيبوا بالفيروس.

وفرضت الولايات المتحدة التي لا تعترف بإعادة انتخاب نيكولاس مادورو لولاية ثانية في العام 2018 سلسلة من العقوبات الاقتصادية للضغط على الرئيس الفنزويلي الذي تصفه بأنه "ديكتاتور"، ودفعه إلى التخلي عن السلطة.

مواضيع قد تهمك :