قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: حذر قائد رفيع في حركة طالبان في افغانستان الاربعاء من ان الحركة ستشن هجوما واسعا جديدا على الحكومة الافغانية والبعثات الدبلوماسية والقوات الاجنبية وكل من يساندونهم.

وعلى الرغم من زيادة اعداد القوات الغربية فان طالبان التي خلعت من الحكم في غزو قادته الولايات المتحدة عام 2001 عادت الى الساحة في السنوات الاخيرة ونفذت سلسلة هجمات مذهلة في عدة مدن كبرى منها كابول.

وقال الملا أخوند نائب قائد حركة طالبان في رسالة منشورة في موقع طالبان على شبكة الانترنت ان الانتصارات ستبدأ يوم الخميس وتتضمن مكامن وتفجيرات قنابل وهجمات انتحارية.

واضافت الرسالة quot;اهداف هذه العمليات ستكون وحدات عسكرية للقوات الغازية ومراكز دبلوماسية وقوافل متحركة ومسؤولين كبارا للحكومة العميلة واعضاء البرلمان وافراد ما يسمى وزارات الدفاع والداخلية والامن القومي.quot;

وحثت الرسالة قوات الامن الافغانية على الانشقاق والانضمام الى المجاهدين وأمرت الشركات الخاصة والافراد بالكف عن العمل لحساب القوات الاجنبية.