قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انقذ الساحر الارجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة حامل اللقب من تلقي الخسارة الاولى له هذا الموسم عندما ادرك له التعادل 2-2 مع مضيفه اتلتيك بلباو الباسكي في الوقت بدل الضائع مساء الاحد في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم، في حين سحق ريال مدريد ضيفه اوساسونا 7-1 بفضل ثلاثية لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وابتعد ريال مدريد بفارق 3 نقاط عن غريمه التقليدي في صدارة الترتيب العام.

على ملعب سان ماميس، كان اتلتيك بلباو قاب قوسين او ادنى من الحاق الهزيمة الاولى ببرشلونة هذا الموسم والاولى منذ 23 مباراة لم يخسر فيها الفريق الكاتالوني منذ نيسان/ابريل الماضي وامام فريق باسكي اخر هو ريال سوسييداد، بيد ان ميسي سجل هدفا متاخرا في الوقت بدل الضائع ليمنح فريقه نقطة وحيدة.

واقيمت المباراة تحت امطار غزيرة اثرت على اداء الفريقين خصوصا في الشوط الثاني.

وكانت المفاجأة استبعاد مدرب برشلونة خوسي غوارديولا للمهاجم دافيد فيا واشراك البرازيلي ادريانو مكانه.

وفرض برشلونة سيطرته على مجريات اللعب لكن اصحاب الارض افتتحوا التسجيل بهجمة منسقة وصلت فيها الكرة الى اندر هيريرا الذي سيطر عليها قبل ان يطلقها لولبية بعيدا عن متناول الحارس فيكتور فالديس (20).

ولم ينعم بلباو بهذا التقدم اكثر من 4 دقائق اذ ادرك برشلونة التعادل عندما مرر الفرنسي اريك ابيدال كرة عرضية داخل المنطقة تطاول لها فرانسيسك فابريغاس برأسه ووضعها في سقف الشبكة.

وتحول الملعب في الشوط الثاني الى بركة ماء، فلم يتمكن برشلونة من تقديم كرته السلسة كما جرت العادة، واستغل بلباو معمعة داخل المنطقة ليتقدم مجددا عندما حول جيرار بيكيه الكرة خطأ داخل مرمى فريقه (80).

ورمى برشلونة بثقله في الدقائق العشر الاخيرة وتصدى حارس بلباو لمحاولتين متتاليتين لدافيد فيا الذي نزل في ربع الساعة الاخير، قبل ان ينتزع ميسي هدف التعادل اثر فشل دفاع بلباو في تشتيت الكرة بعيدا.

وعلى ملعب سانتياغو برنابيو، حقق ريال مدريد المتصدر فوزا كبيرا على ضيفه اوساسونا 7-1.

وكان ريال مدريد سباقا الى التسجيل عبر نجمه رونالدو (23) قبل ان يعادل السنغالي ابراهيما بالدي النتيجة من ركلة حرة لم يتنبه لها الحارس ايكر كاسياس (31).

وانتفض رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بعد هذا الخطأ غير المقصود من الدفاع والحارس، واحكموا سيطرتهم على مجريات اللقاء فانهوا الشوط الاول متقدمين 3-1 بعدما سجل البرتغالي بيبي (34) والارجنتيني غونزالو هيغواين (40).

وفي الشوط الثاني، انفتحت شهية لاعبي وصيف البطل على التسجيل مع ركلة جزاء تسبب بها انيكو ساتروستيغي وطرد وترجمها رونالدو الى هدف ثالث لفريقه (54).

واكمل رونالدو ثلاثيته الشخصية بهدف خامس من ضربة رأس (58) ليشارك الارجنتيني ليونيل ميسي نجم غريمه برشلونة في صدارة ترتيب الهدافين برصيد 13 هدفا.

وجاء دور الفرنسي كريم بنزيمة ليسجل هدفين متتالين الاول بعد عرضية من البرتغالي فابيو كوينتارو (63)، والثاني اثر تمريرة من الفارو اربيلوا (81).

وتخلص خيتافي من المركز الاخير بفوزه الصعب على اتلتيكو مدريد 3-2.

وكان اتلتيكو مدريد البادىء بالتسجيل عبر الدولي الكولومبي راداميل فالكاو غارسيا من ركلة جزاء في الدقيقة 30، ورد خيتافي بثلاثية تناوب على تسجيلها المغربي عبد العزيز برادة (40) والبرازيلي ميشال ماسيدو روشا (49)، بيد ان الفارو دومينغيث سوتا ادرك التعادل للضيوف في الدقيقة 80، قبل ان يقتنص خيتافي ركلة جزاء انبرى لها دييغو كاسترو بنجاح مانحا الفوز الثمين لفريقه (83).

وهو الفوز الثاني لخيتافي هذا الموسم مقابل 4 تعادلات و5 هزائم فرفع رصيده الى 10 نقاط مرتقيا الى المركز الرابع عشر فيما تجمد رصيد اتلتيكو مدريد عند 13 نقطة وتراجع الى المركز الحادي عشر.

وفاز رايو فايكانو على ضيفه ريال سوسييداد بارابعة اهداف نظيفة وقع عليها بيتي (12 من ركلة جزاء) وميغل بيريز كويستا (49 و62) وروبرتوة تراشوراس (72).

وتعادل سرقسطة مع سبورتينغ خيخون بهدفين لالبرتو بوتيا (28 خطأ في مرمى فريقه) والبرتغالي هيلدر بوستيغا (90+3) مقابل هدفين لدافيد بارال (30 و44)، وغرناطة مع راسينغ سانتاندر صفر-صفر، واسبانيول مع فياريال بالنتيجة ذاتها.

ترتيب الهدافين:

- 14 هدفا: الارجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة)

- 13 هدفا: البرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد)

- 11 هدفا: الارجنتيني غونزالو هيغواين (ريال مدريد)

- 7 اهداف: الكولومبي رادميل فالكاو (اتلتيكو مدريد)

- 6 اهداف: روبرتو سولدادو (فالنسيا) وفرناندو لورينتي (اتليتكو بلباو) والفرنسي كريم بنزيمة (ريال مدريد)


- ترتيب فرق الصدارة:

1- ريال مدريد 28 من 11 مباراة

2- برشلونة 25 من 11

3- فالنسيا 24 من 11

4- ليفانتي 23 من 11

5- اشبيلية 18 من 11