قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تعرّض النجم البلجيكي إيدين هازارد صانع ألعاب تشلسي الإنكليزي لإصابة بالغة الخطورة خلال مباراة فريقه أمام مضيفه ستوك سيتي في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الانكليزي، كادت أن تنهي موسم اللاعب تماما مع البلوز.

وفي الوقت الذي كان فيه تشلسي متقدما بهدف نظيف وتحديدا عند الدقيقة 19 من زمن الشوط الأول، حاول هازارد تخطي فيل باردسلي لاعب ستوك سيتي على الخط الجانبي للملعب، تدخل باردسلي بقوة على ركبة هازارد محاولا إيقافه بصورة خشنة، ما تسبب في سقوط النجم البلجيكي على الأرض بقوة، وتعرضه لإصابة قوية في ركبته كادت أن تنهي موسمه الرائع مع تشلسي.

وعلى الرغم من التدخل الخشن الذي اقترفه اللاعب باردسلي، إلا أنه أفلت من عقاب حكم المباراة الذي اكتفى فقط برفع البطاقة الصفراء في وجهه.

واعترض المدب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لتشلسي على قرار حكم المباراة بعدم معاقبة اللاعب باردسلي بطرده بالبطاقة الحمراء، وقال: "لا شك أن باردسلي كان يستحق البطاقة الحمراء نظرا للخشونة المفرطة التي لعب بها أمام هازارد".

من جهتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية ألقت الضوء على الواقعة وأشارت إلى أن اللاعب باردسلي لم يكن أمامه أي طريقة لإيقاف هازارد سوى التدخل بعنف على قدم هازارد.

كما ووجهت الصحيفة انتقادا لاذعا لحكم اللقاء نيل سواربريك وقالت إنه وعلى الرغم من كونه يعتبر من أبرز الحكام في الدوري الإنكليزي الممتاز، إلا أنه فشل التعامل مع هذا التدخل العنيف، ولم يقم بطرد باردسلي.

شاهد الفيديو: