اعتقلت السلطات البيروفية الرئيس السابق للاتحاد البيروفي لكرة القدم مانويل بورجا بعد صدور بحقه مذكرة اعتقال دولية اثر اتهامات وجهت إليه من قبل السلطات القضائية الاميركية ضمن اطار فضحية الفساد التي تهز اركان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

والقي القبض على بورجا اثر خروجه من منزله لكنه شدد على انه سيوضح الاتهامات الموجهة اليه وقال في تصريحات لمحطة (أن) المحلية وهو يجلس في الكرسي الخلفي للسيارة بعد اعتقاله "انا هادىء جدا...لم اتلق اي رشاوى".
وتابع "كنت على علم بامكانية توقيفي وبقدوم رجال الشرطة لاعتقالي".
وكان بورجا رئيسا للاتحاد البيروفي لكرة القدم في الفترة من 2002 الى 2014، لكنه لم يترشح الى ولاية جديدة.
وكان اسم بورجا ورد بين 16 اسما اخر وجهت اليهم تهم فساد من قبل وزيرة العدل الاميركية لوريتا لينش الخميس الماضي.