قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لأتليتكو مدريد الإسباني من الخطورة التي ستشكلها عودة النجم الكرواتي لوكا مودريتش متوسط ميدان ريال مدريد، وذلك خلال مواجهة الديربي التي ستجمع الفريقين في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وكان النجم الكرواتي لوكا مودريتش قد تعرض للإصابة خلال مباراة مع المنتخب الكرواتي في التصفيات الأوروبية، قبل ان يعود إلى الملاعب في مباراة شالكه الالماني بدوري الابطال يوم 10 مارس، بعد حوالي شهرين كاملين، علما أنه غاب عن مواجهة الديربي الأخيرة في الديربي التي حسمها أتليتكو مدريد لمصلحته برباعية نظيفة، وكان لغياب مودريتش الدور الكبير في تلقي الفريق الملكي الخسارة الثقيلة.

وقال سيميوني خلال مؤتمر صحفي عشية المواجهة التي ستقام مساء اليوم على ملعب فيسينتي كالديرون: "علينا ان نلعب بشكل جيد ونقدم كل ما لدينا في تلك المباراة الصعبة، ريال مدريد الآن لديه مودريتش، الريال بات أكثر عدوانية في الهجوم، أعتقد أنهم أفضل بكثير مع عودة مودريتش خصوصا في الهجوم، ولكن نأمل الحصول على نتيجة جيدة".

وأضاف سيميوني "كذلك أتصور أن ريال مدريد سيكون أكثر فاعلية في الدفاع، وجود مودريتش يمنح الفريق المزيد من العدوانية والفاعلية في خط الوسط أيضا، إنه لاعب حاسم".

&وفي رده على سؤال حول أهمية أحد اللاعبين في ريال مدريد على الآخر، قال سيميوني: "الفريق يضم لاعبين استثنائيين لديهم تاريخ ضخم، ونحن نحترم المهارات الفنية والامكانيات الكروية لكل واحد منهم وبكل تأكيد فإن وجود راموس ومودريتش وجيمس يعد نقطة ايجابية في صالحه".

وأضاف "ريال مدريد لديه مواهب فردية أكثر، ولكن كل فريق له خصائصه وسيسعى لاستغلالها".

وختم سيميوني تصريحاته بالحديث عن خسارة فريقه في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد في الموسم الماضي، وقال: "من الطبيعي ان اتذكر المباراة النهائية، ولكننا الآن وضعناها خلف ظهورنا، نأمل الآن في الحصول على نتيجة جيدة والتأهل للدور المقبل"، مشيرا إلى أنه يتوقع أن تكون هذه المواجهة مشابهة لمواجهة ذهاب نصف نهائي الكأس العام الماضي بملعب سانتياغو برنابيو، والتي فاز بها الريال بثلاثية نظيفة، من ناحية الخشونة والحدة.