قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

رغم تألق المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز مع نادي برشلونة في بطولة الدوري الإسباني وتوقيعه على خمسة أهداف في المسابقة، بعد مرور سبع جولات من الموسم الجاري، إلا أن هذا الرصيد التهديفي لم يكن ليغطي على بعض الأرقام السلبية التي سجلها اللاعب هذا الموسم.
وكشف تقرير لصحيفة "سبورت" الإسبانية بأن لويس سواريز هو أكثر اللاعبين وقوعًا في فخ التسلل الذي نصبه له مدافعو الفرق الذين واجهوا نادي برشلونة في بطولة الليغا هذا العام، بعدما وقع في المصيدة 12 مرة، أي بمعدل تسللين في المباراة الواحدة تقريباً.
وتؤكد هذه الإحصائية أن سواريز يفتقد للتركيز الذهني الذي كان عليه الموسم المنصرم الذي أنهاه معتليًا عرش الهدافين في إسبانيا وأوروبا، بعدما نجح في تسجيل 40 هدفاً سمحت له بنيل جائزة "الحذاء الذهبي" .
ويأتي بعد سواريز في هذه الإحصائية عدد من المهاجمين تراوح عدد المرات التي وقعوا فيها في فخ التسلل بين 7 إلى 8 مرات، في مقدمتهم المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان نجم نادي أتلتيكو مدريد، وهداف الدوري حتى الآن برصيد ستة أهداف، اذ وقع في مصيدة التسلل سبع مرات، بالإضافة إلى المهاجم الإسباني ألفارو موراتا نجم ريال مدريد الذي تسلل سبع مرات أيضًا، في حين وقع المهاجم الفرنسي كيفن غاميرو الوافد الجديد على قلعة "الفيسنتي كالديرون" في مصيدة التسلل ست مرات .