قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثار هدف الفوز الثمين الذي سجله النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لفريقه برشلونة في مواجهة فالنسيا، غضب أنصار "الخفافيش" الذين قاموا بقذف نجوم الفريق الكاتالوني بالزجاجات الفارغة.

وكان برشلونة حامل اللقب قد انتزع ثلاث نقاط غالية من ارض فالنسيا عندما قلب تأخره الى فوز قاتل 3-2 بهدفين من نجمه ليونيل ميسي، السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الاسباني، وتصدر الترتيب على الاقل حتى الأحد.

وفي الوقت الذي كانت فيه النتيجة تشير إلى التعادل 2-2 حتى الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، وفي نهاية دراماتيكية، عرقل المدافع التونسي ايمن عبد النور، مهاجم برشلونة الأورغوياني لويس سواريز فاحتسب الحكم ركلة جزاء تولى ميسي ترجمتها بصعوبة بالغة، اذ كاد الاختصاصي الفيش يبعدها بفارق ضئيل.

وعمت فرحة عارمة بين نجوم الفريق الكاتالوني الذين احتفلوا كثيرا بهدف ميسي القاتل، الأمر الذي لم تتقبله جماهير فالنسيا فقامت بإلقاء الزجاجات الفارغة وبعض المقذوفات على اللاعبين.

وأظهرت عدسات الكاميرا خلال النقل التلفزيوني المباشر للمباراة سقوط بعض المقذوفات والزجاجات الفارغة على اللاعبين أثناء احتفالهم ويشكل واضح على البرازيلي نيمار والأورغوياني سواريز.

وأثار تصرف جماهير فالنسا غضي ميسي الذي ظهر وهو يسب جماهير ملعب ميستايا بألفاظ نابية، بحسب صحيفة "ماركا" الرياضية الإسبانية.

شاهد الفيديو: