واصل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول زحفه نحو الفوز بلقب دورة ميامي الاميركية لكرة المضرب، ثاني دورات الماسترز (1000 نقطة)، للمرة الثالثة على التوالي والسادسة في مسيرته بعد بلوغه الدور نصف النهائي بفوزه على التشيكي توماس بيرديتش السابع 6-3 و6-3.
وضرب ديوكوفيتش الذي يأمل ان يصبح اول لاعب في التاريخ يحقق ثنائية انديان ويلز/ميامي في ثلاث سنوات على التوالي، موعدا في دور الاربعة مع البلجيكي دافيد غوفان الخامس عشر والذي تغلب بدوره على الفرنسي جيل سيمون الثامن عشر 3-6 و6-2 و6-1.
ولم يكن الفوز الـ14 على التوالي لديوكوفيتش في هذه الدورة والـ28 من اصل 29، سهلا ليس بسبب قوة بيرديتش بل لان الصربي، الفائز ب11 لقبا في بطولات الغراند سلام اخرها في اوائل الموسم الحالي (بطولة استراليا)، عانى في المجموعة الثانية من اوجاع في ظهره ما اضطره الى ايقاف اللقاء قبل الشوط الثاني من اجل بعض التدليك.
"عانيت بعض التشنج في ظهري لكنه (مدرب اللياقة) قام بعمل رائع وتمكنت من انهاء اللقاء"، هذا ما قاله ديوكوفيتش الذي استبعد تماما امكانية ان يكون ما حصل معه الاربعاء مشكلة مزمنة قد تؤثره عليه في المستقبل.
واكد ديوكوفيتش تفوقه التام على بيرديتش الذي وصل بيرديتش الى نهائي هذه الدورة عام 2010 حين خسر امام الاميركي اندي روديك وفاز بلقب واحد في دورات الماسترز وكان عام 2005 في دورة باريس، اذ حقق فوزه العاشر تواليا على منافسه التشيكي والثالث والعشرين من اصل 25 مواجهة بينهما.
ويأمل النجم الصربي ان يكرر الامر ذاته مع منافسه المقبل غوفان اذ سبق له ان خرج فائزا من جميع المواجهات الثلاث السابقة مع منافسه البلجيكي الذي يصل الى نصف نهائي دورات الماسترز للمرة الثانية على التوالي، اذ سبق له ان وصل الى دور الاربعة في انديان ويلز حيث انتهى مشواره على يد الكندي ميلوس راونيتش.
وعند السيدات، بلغت الالمانية انجيليك كيربر المصنفة ثانية الدور نصف النهائي بفوزها على الاميركية ماديسون كيز الرابعة والعشرين 6-3 و6-2.
وضربت كيربر، بطلة استراليا المفتوحة، اولى البطولات الاربع الكبرى، موعدا في دور الاربعة مع البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الثالثة عشرة والتي تغلبت بدورها على البريطانية جوانا كونتا الرابعة والعشرين 6-4 و6-2.
وثأرت ازارنكا، بطلة ميامي لعامي 2009 و2011 والساعية الى اللقب العشرين في مسيرتها، لخسارتها في المواجهة الوحيدة بين اللاعبتين في الدور الثاني من دورة ووهان الصينية عام 2015.
وتأمل ازارنكا ان تواصل زحفها حتى الفوز باللقب للمرة الثالثة في مسيرتها لانها ستصبح ثالث لاعبة تحرز اول دورتين من دورات الماسترز اثر فوزها قبل اسبوعين في انديان ويلز على حساب الاميركية سيرينا وليامس المصنفة اولى العالم، بعد الالمانية شتيفي غراف (1994 و1996) والبلجيكية كيم كلايسترز (2005).
وعانت ازارنكا التي دخلت نادي العشر الاوليات لاول مرة منذ آب/اغسطس 2014 بعد تتويجها في انديان ويلز، الامرين في المجموعة الاولى رغم كسرها لارسال منافستها البريطانية (24 عاما) في الشوط السابع قبل ان تنهيها في نحو ساعة (58 دقيقة).
وفي المجموعة الثانية، فازت كل من اللاعبتين بالشوط الاول على ارسالها قبل ان تهمين ازارنكا على المجريات وتكسر ارسال كونتا المولودة في استراليا والحاصلة على الجنسية البريطانية في 2012، مرتين متتاليتين في الشوطين الثالث والخامس، ثم انهتها 6-2 في 39 دقيقة.