قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شن النجم البلغاري الأسبق خريستو ستويتشكوف هجوماً لاذعاّ على الدولي البرازيلي السابق لويس فيغو خلال برنامج تلفزيوني جمعهما سوياً على خلفية انتقاله من صفوف برشلونة إلى الغريم التقليدي ريال مدريد عندما كان اللاعب في أوج عطائه.

وفي فقرة طرح الأسئلة، كان يتوجب على لويس فيغو الإجابة بـ"نعم" أو "لا" على الأسئلة المطروحة عليه والتي تتعلق بماضيه كلاعب كرة القد وبعض الأمور الكروية في الوقت الراهن.

وتدخل ستويتشكوف في الفقرة التلفزيونية وطرح سؤالاً على ظهير ريال مدريد الإسباني سابقاً إذ سأله:"هل لا يزال الناس في برشلونة يسبونك ويشتمونك كلما شاهدوك في الشارع".

وعلى الفور، أجاب فيغو:"لا" وهي الإجابة التي لم تلقَ قبولاً لدى النجم البلغاري الأسبق إذ قال:"أما أنا، فإن شاهدتك في برشلونة، فسوف أشتمك من دون شك".

ومع تصريحات ستويتشكوف، قال فيغو:"الإجابة ستكون نعم ولا".

وفي بعض الأسئلة الأخرى، أقر لويس فيغو بأن مواطنه جوزيه مورينيو هو أفضل مدرب في العالم بينما رفض التأكيد على أن كريستيانو رونالدو أفضل لاعب برتغالي في تاريخ البلاد.

وأشار إلى أن لا أحد يقارن بأسطورة كرة القدم البرتغالية أوزيبيو.

ولم يرد فيغو الإجابة على سؤال يتعلق بدور الرئيس فلورنتينو بيريز في الرحيل عن صفوف ريال مدريد على الرغم من إدراكه بأنه ليس نادماً من خطوة انتقاله من صفوف برشلونة والالتحاق بالفريق الملكي مطلع الألفية الجديدة في صفقة أثارت الكثير من الجدل.

ومنذ انتقاله إلى صفوف الغريم ريال مدريد، لا تزال جماهير برشلونة تصف فيغو بـ"الخائن".