قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دخل النجم البرازيلي الشاب نيمار دا سيلفا تاريخ الألعاب الأولمبية من الباب الواسع حين تمكن من قيادة منتخب بلاده إلى بلوغ المباراة النهائية في مسابقة كرة القدم ضمن الأولمبياد المقامة حالياً في ريو دي جانيرو.

واكتسحت البرازيل ضيفتها هندوراس في الدور نصف النهائي بستة أهداف نظيفة جاء أولها في وقت مبكر للغاية إذ أحرز القائد نيمار هدفاً في شباك المنافس قبل انقضاء الثانية الـ15.

واستغل نيمار خطأ فادحاً من مدافع المنتخب الهندوراسي ونجح في خطف الكرة منه على مشارف منطقة الجزاء ليتداخل بعدها مع حارس المرمى الذي حاول إبعاد الكرة لكنها ارتطمت بنجم برشلونة وتابعت طريقها إلى الشباك وسط فرحة برازيلية هائلة.

ويعد هدف نيمار في مرمى هندوراس الأسرع في تاريخ الدورات الأولمبية على الإطلاق ليحفر اسمه بأحرف من ذهب في السجلات الأولمبية.

وتألق نجم برشلونة في مباراة المربع الذهبي وساهم في صناعة ثلاثة أهداف لزملائه كما سجل هدفين ليقترب السيليساو من الظفر بالبطولة التي تنقصه وهي الميدالية الذهبية في الأولمبياد.

وتواجه البرازيل في المباراة النهائية لأولمبياد ريو منافساً قوياً هي ألمانيا التي تغلبت على نسور نيجيريا في نصف النهائي.


وكان الاتحاد البرازيلي لكرة القدم قد اتفق مع إدارة برشلونة ولويس إنريكي على السماح لنيمار بخوض أولمبياد ريو بدلاً من كوبا أميركا التي أقيمت هذا الصيف أيضاً تجنباً للإرهاق والإجهاد.

شاهد الهدف :&