قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيرفع الإتحاد الأوروبي لكرة القدم قيود قوانين اللعب المالي النظيف المفروضة على نادي انتر ميلان ، بعد استفادة الأخير من انتعاش خزينته بأموال الملاك الجدد للفريق، الممثلين في مجموعة "سونينج" الصينية، ما يسمح للنادي الإيطالي دخول سوق الانتقالات الصيفية القادمة بكل قوة.

وقد ذكرت صحيفة "كورييري ديلُّو سبورت " الإيطالية أنّ المستثمرين الصينيين يضعون قلب دفاع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ماركينيوس على رأس قائمة الأسماء المطروحة لدعم الخط الخلفي لفريق انتر ميلان، كما يعتبر مدافع نادي روما الإيطالي، اللاعب الدولي اليوناني كوستاس مانولاس، البديل المناسب في ظل التوقعات بصعوبة إقناع لاتسيو بالتخلي عن الهولندي ستيفان دي فري.

ويسعى انتر ميلان أيضاً لدعم خط وسط ميدانه، بالدولى الإيطالي ماركو فيراتي، نجم نادي باريس سان جيرمان، غير أنّ إدارة الأنتر قد تضطر للجوء إلى خيارات أخرى في حال خطفه من أحد الأندية الأوروبية الكبيرة الأخرى المهتمة به على غرار ريال مدريد الإسباني و يوفنتوس الإيطالي وبايرن ميونيخ الألماني.

وعن خط الهجوم ، فقد أفادت ذات الصحيفة الرياضية الإيطالية أنّ انتر ميلان قد يقدم عرضاً تتراوح قيمته ما بين 40 مليون و50 مليون يورو لضم نجم فيورنتينا فيديريكو بيرنارديسكي، وفي حال فضل الصفقة، سيعود النادي لملاحقه هدفه السابق دومينيكو بيراردي والذي سيكون الصيف المقبل حاسماً لمعرفة إذا ما كان سيترك ساسوولو وينضم إلى يوفنتوس الذي يملك أفضلية شرائه.

ويتابع انتر ميلان عن قرب تطورات ملف المهاجم التشيلي، أليكسيس سانشيز، الذي لم يجدد بعد عقده مع نادي آرسنال الإنكليزي، والذي ينتهي في الصيف القادم، كما يفكر النادي الإيطالي أيضاً في خيار آخر غير مكلف كثيراً من الناحية المالية، ويتعلق الأمر بالكولومبي جاكسون مارتينيز، المهاجم الحالي لنادي جيانتشو سونينج الصيني، المملوك لنفس المجموعة المالية للإنتر.

وكان الرئيس السابق لنادي انتر ميلان، ماسيمو موراتي، قد نفى، الأسبوع الماضي، وجود أي نية من في جلب الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني، لكنه كشف، بالمقابل، تحضير النادي الإيطالي لصفقة من الحجم الكبير.