واصلت الأميركية سلون ستيفنز المصنفة ثالثة مشوار الدفاع عن لقبها في بطولة الولايات المتحدة لكرة المضرب، وبلغت الجمعة الدور الرابع لآخر البطولات الأربع الكبرى، بفوزها على البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا 6-3 و6-4.

وبعد خروج الرومانية سيمونا هاليب المصنفة أولى من الدور الأول، والدنماركية كارولاين فوزنياكي الثانية من الثاني، باتت ستيفنز أعلى منصفة، علما بأنها أحرزت لقبها الكبير الأول العام الماضي دون ان تكون بين المصنفات الـ 32 الاوليات.

وكسرت ستيفنز ارسال البيلاروسية، المصنفة أولى سابقا و79 حاليا، مرتين في المجموعة الأولى في الشوطين الثالث والتاسع، ثم مرتين في المجموعة الثانية ايضا.

وأغلق سقف ملعب آرثر آش (الرئيسي) لأول مرة في البطولة الحالية بعد تساقط نقاط المطر الأولى عندما كانت النتيجة تشير الى 4-3 لصالح ازارنكا في المجموعة الثانية مستفيدة من كسر إرسال الاميركية في بدايتها وتقدمها 3-1، قبل أن تخسر الأشواط الثلاثة الأخيرة.

وصرحت ستيفنز "كلما صعبت علي الأمور، كنت أجد الحل. لقد قاتلت بكل ما أوتيت من قوة، ركضت وراء كل الكرات"، مضيفة "ما حصل أني واجهت لاعبة فائزة بألقاب كبيرة: لقد رفعت (ازارنكا) المستوى".

وأقرت الأميركية البالغة 25 عاما بأنها استفادت من الاستراحة خلال اغلاق سقف الملعب "التي ساعدتني كثيرا".

وغابت أزارنكا (29 عاما) التي فشلت مرتين متتاليتين في احراز اللقب واكتفت بالوصافة (2012 و2013)، عن النسختين السابقتين بسبب وجودها في كاليفورنيا الاميركية حيث كانت تخوض، من أجل حضانة طفلها ليو، معركة قضائية مع والده.

وتلتقي ستيفنز في الدور الرابع (ثمن النهائي) مع البلجيكية إيليز مرتنز (22 عاما) الخامسة عشرة الفائزة على التشيكية بربورا ستريكوفا المصنفة في المركز الـ 23 بمجموعتين 6-3 و7-6 (7-4).

وكانت البلجيكية خرجت من الدور الأول في مشاركتيها السابقتين عامي 2015 و2016 في البطولة الأميركية المقامة على ملاعب فلاشينغ ميدوز الصلبة.