: آخر تحديث

ديانا كرزون تتهم منتجها بالإعتداء عليها واستغلالها

nbsp;nbsp; إتهمت الفنانة الأردنيَّة، ديانا كرزون، منتجها السابق، محمد المجالي، بإستغلالها ماديًّا، والإعتداء عليها بالضرب، وكسر رجلها، مشيرةً إلى أنَّه طلبها للزواج لكنَّها رفضته، فيما نفى المجالي كل اتهامات ديانا مؤكِّدًا أنَّه سيقيم دعوى قضائيَّة ضدها.


القاهرة: إتهمت الفنانة الأردنيَّة، ديانا كرزون، منتجها ومدير أعمالها السابق، محمد المجالي، بمحاولة الإعتداء عليها وتهديدها بالقتل، وحرقها بماء النار إذا رفضت الاستجابة إلى مطالبه.

وإعتذرت ديانا في أوَّل ظهور إعلامي لها عقب خلافها مع المجالي في برنامج quot;شوشرةquot; الذي أذيع على قناة quot;نايل لايفquot; من كل الصحافيين الذين حاولوا الإتصال بها خلال الفترة الماضية ولم تجب عليهم، مشيرةً إلى أنَّها لم تكن ترغب في الحديث إلى ممثلي وسائل الإعلام نظرًا لرغبتها في معرفة أين يريد أن يصل المجالي معها في النزاع القضائي بينهما.

وأوضحت أنَّ المشاكل بينهم كانت مشاكل عاديَّة بين أي فنانة ومدير أعمالها، لافتةً إلى أنَّها تعاقدت معه ليتولى مسؤوليَّة الإنتاج لها لمدَّة ثلاث سنوات، بعد أن إعتبرها بمثابة إبنته، مشيرةً إلى أنَّها ظلت لمدَّة 4 سنوات من دون شركة إنتاج لحين سماعها هذا الكلام الصادر عنه.

عرض عليها الزواج فرفضته

وأشارت إلى أنَّ أوَّل 6 أشهر من فترة التعاقد بينهما كانت جيِّدة للغاية، وكانت علاقاتهما ببعض ممتازة، إلى أنّْ بدأ يتدخَّل في حياتها، وملابسها، وعلاقاتها بزملائها وأقاربها، لدرجة أنَّه بدَّل أرقام هواتفها، لافتةً إلى أنَّه عرض عليها الزواج العرفي فرفضت، وبعد ذلك عرض عليها الزواج الشرعي ورفضت أيضًا، وأضافت أنَّ عاداتها وتقاليدها تمنعها من الارتباط به، ليس فقط لأنَّها أكبر من إبنته الكبرى بـ4 سنوات، ولكن لأنَّها أكلت خبزًا في بيت زوجته، وعاشت معهم عدَّة أيَّام في شقَّتهم في القاهرة.

وأكَّدت أنَّه هدَّدها لأنَّ عائلته كبيرة جدًّا في الأردن بينما هي من عائلة متواضعة تفتخر بالانتماء إليها، مشيرةً إلى أنَّه قال لها إنَّه سيمسحها من على وجه الأرض على الرغم من معرفته بأنَّها تعيل أسرتها المكوَّنة من 6 أشخاص من خلال غنائها.

جلسات خاصَّة لغير الغناء

وأضافت أنَّ المجالي طلب منها أنّْ تتواجد في جلسات لا لتغني، وإنَّما للقيام بأمور أخرى، الأمر الذي رفضته، هذاnbsp;عدا عنnbsp;أنَّه كان يتسوَّل بإسمها ويحصل على أموال من رجال أعمال أردنيين لإنتاج ألبوماتها قبل أنّْ يبيع الألبومات لشركات أخرى، حيث باع ألبومها الأوَّل لشركة أردنيَّة وألبومها الثاني إلى شركة quot;مزيكاquot; الَّتي يملكها المنتج محسن جابر.

وقالت إنَّ العقد الجديد الذي يمتد إلى 9 سنوات وشرطه الجزائي 100 ألف دينار أردني وقَّعته في مكتبه تحت الضغط والتهديد بالقتل، لافتةً إلى أنَّ أسرتها لم تعرف بالعقد الجديد إلاَّ عندما قدَّمه إلى المحكمة وحصل على حكم غيابي بحبسها لمدة 90 يومًا، حيث قدَّمت استئنافًا على الحكم.

وأشارت إلى أنَّه حجز سيَّارتها الخاصَّة في الأردن وباعها في المزاد العلني، وهو الخبر الذي انفردت quot;إيلافquot; بنشره في وقت سابق، مشيرةً إلى أنَّه أدَّعى توقيف شقيقها وهو ما لم يحدث، حيث استلمت قوى الأمن الأردنيَّة السيَّارة منه وتركته.

إستغلال مادي

وأوضحت أنَّ المجالي استغلها ماديًّا كثيرًا حيث أعادها للصفر لأنَّه كان يحصل على 70 % بينما هي تحصل على 30% فقط من نسبة الأرباح، مطالبةً إياه بأنّْ ينساها ويخرجها من حياته كما فعلت هي.

وقالت ديانا كرزون إنَّها تحمَّلت كثيرًا منه لكن الموضوع إنتهى عندما ضربها وهو في حالة سكر خلال تواجدهما في العاصمة القطريَّة ndash; الدوحة، حيث حاول الإعتداء عليها وقام بكسر قدمها، الأمر الذي إستدعى تجبير رجلها لمدَّة 25 يومًا، لافتةً إلى أنَّها أخبرت ابنته، وصديقتها في السودان بالواقعة فور حدوثها.

ولفتت إلى أنَّها ادعت مرض والدتها حتَّى تهرب منه وتصل إلى الأردن، مشيرةً إلى رفضها أيَّة محاولات للصلح لأنَّ كرامتها فوق كل اعتبار، وأنَّها تفضل الموت شريفة وأنّْ تبيع ملابسها أو تسجن على أنّْ تعود للتعاون معه مجدَّدًا.

ونفت أنّْ تكون ممنوعة من دخول الأردن كما زعم المجالي مؤكِّدةً أنَّها ستزور الأردن قريبًا وذلك بعد أنّْ حرمها المجالي من قضاء عيد الفطر مع أسرتها خلال شهر رمضان.

وقالت إنَّ عقدها في مسلسل quot;منتهى العشقquot; مع الفنانnbsp; مصطفى قمر يؤكِّد أنَّها هي بطلة العمل أمامه، مشيرةً إلى أنَّها لم تغن في المسلسل لأنَّها ظهرت لكي تمثل وليس لعمل فيديو كليب دعائي لألبومها، وأوضحت أنَّها راضية عن المسلسل على الرغم من أنَّها لم تقدِّم إلاَّ 50 أو 60 % من أدائها التمثيلي بسبب المشاكل الَّتي أحاطت بتصوير العمل، ومشاكلها مع المجالي، وحصولها على شيكات من دون رصيد من منتج العمل، فضلاً عن ظروف عائليَّة خاصَّة بها، مؤكِّدةً أنَّها تعقد حاليًا ورشات عمل للإشتراك في فيلم سينمائي جديد ينتمي إلى فئة الأفلام الكوميديَّة.

ونفت ديانا معرفتها بحديث الفنان مصطفى قمر عن أنَّها ليست بطلة المسلسل أمامه، مشيرةً إلى أنَّها لا تعرف ما إذا كان هذا الكلام صدر فعلاً عنه أم لا، ولاسيما أنَّ الممثلين خلال التَّصوير كانوا بمثابة عائلة واحدة ولم يكن بينهم أيَّة خلافات.

وأشارت إلى أنَّها تتمنى تقديم جزء ثانٍ من برنامج quot;دويتوquot; الذي عرض جزؤه الأوَّل العام الماضي نظرًا للشهرة الكبيرة الَّتي حقَّقتها من خلاله، إضافة إلى أنَّه عرَّفها بالجمهور المصري، مؤكِّدةً أنَّ هناك اتفاقا على تقديم جزء جديد لكن لا تعرف ما إذا كان سيعرض خلال رمضان المقبل أم لا.

ولفتت إلى أنَّ الأغنية الَّتي قدَّمتها للرئيس الأميركي، باراك أوباما، جاءت من فتاة عربيَّة بغرض إيصال رسالة له مفادها أنَّها تأمل في أنّْ يكون رئيسًا جديدًا غير الرؤساء السابقين، وأنَّ العرب يريدون تحقيق السَّلام، مشيرةً إلى أنَّ لقاءها وزيرة الخارجيَّة الأميركيَّة السابقة، كوندليزا رايس، جاء بناءً على طلب رايس نفسها أثناء زيارتها للأردن.

المجالي يرد ويتوعد بمقاضاتها

من جهته قال المنتج، محمد المجالي، في تصريحات خاصَّة لـquot;إيلافquot; من الأردن عبر الهاتف إنَّ كل الكلام الذي ورد على لسان الفنانة، ديانا كرزون، غير صحيح، مشيرًا إلى أنَّه سيدرس مع المحامي الخاص به الموقف القانوني ليقيم دعوى سب، وقذف، وتشهير بحقِّها سواء في مصر أو في الأردن .

وأشار إلى أنَّ ديانا تغيَّرت في طبيعة ملابسها بعد انفصالها عنه، مشيرًا إلى أنَّه كان يهدف إلى تقديم مطربة أردنيَّة تمثِّلnbsp;بلدها بصورة مشرفة لكن ملابسها الآن تغيَّرت تمامًا.

وأكَّد أنَّ هناك دعويين قضائيتين ضدها أمام القضاء الأردني وهي قضايا سب، وقذف، بناءً على تصريحاتها في جريدتي quot;الدستورquot; وquot;المساءquot; المصريتين ضده، مشيرًا إلى أنَّ الدعوى الثالثة هي على الطريق بسبب تصريحاتها في البرنامج الأخير.

ونفى المجالي أنّْ تكون قدمها قد تعرَّضت للكسر خلال زيارتهما إلى قطر، مستنكرًا أنّْ تدعي أمورًا لم تحدث، وشدَّد على أنَّه اتصل بالمهندس، أسامة الشيخ، رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون بعد عرض برومو الحلقة، وأكَّد أنَّ حقَّ الرد سيكون خلال الحلقة القادمة، مشيرًا إلى أنَّه في حال بقائه خارج مصر سيرسل مستندات وتعاقدات تنفي ما قالته ليتم إذاعتها في البرنامج.

وأكد أنَّ ديانا ووالدتها قامتا بإرسال رسائل قصيرة من خلال الهاتف الجوَّال إلى أصدقائه لمتابعة حلقة البرنامج، مشيرًا إلى أنَّه لم يكن يريد أنّْ يتمَّ تداول الموضوع بهذه الطريقة أمام الوطن العربي بأكمله، مشدِّدًا على أنَّ ديانا ليست ممنوعة من دخول الأردن، لكنها إذا دخلت إلى الأردن ستكون ممنوعة من السفر خارجه.

ونشرت تقارير إخباريَّة قبل إذاعة الحلقة تفيد أنَّه تم منع إذاعة الحلقة، إلاَّ أن ديانا كذَّبت الخبر، حيث قامت بإرسال رسالة إلى الصحافيين حصلت quot;إيلافquot; على نسخة منها قالت فيها quot;تابعوني اليوم بلقاء ساخن على قناة quot;النايل لايفquot; في تمام السَّاعة العاشرة مساءً بتوقيت مصر ضمن برنامج quot;شوشرةquot;quot;.


عدد التعليقات 48
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. رسالة الامارات
خليفه لوتاه - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 06:27
لاتعليق على صورة ديانا كرزون
2. مهزله
سالم كرزون - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 06:36
مالفت نظري ان ستة اشخاص تعيلهم ديانا من الغناء هذه مهزله ومعيبه ان تصرف الفنانه على اهلها عيب عيب عيب والله
3. مهزله
سالم كرزون - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 06:36
مالفت نظري ان ستة اشخاص تعيلهم ديانا من الغناء هذه مهزله ومعيبه ان تصرف الفنانه على اهلها عيب عيب عيب والله
4. حظها سيء
عاشق - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:28
يعني انا مش عارف شو الحظ السيء لديانا اول ما نجحت في سوبر ستار حاربها الياس الرحباني في كل لبنان وهاجمها واتهمها بالتعالي انو يعني لازم تغني من اغانيه بالغصب ، والمنتج الاردني اللي من المفترض انو تبناها لكي يدعمها راح دمرها ماديا ومعنويا وجسديا بالتهجم عليها وهو معروف عنه مصلحته واستغلاله للناس والمنصب ومعارفه في تسيير اعمالهبس مهما صار معك يا ديانا احنا معكوراح توصلي ليوم من الايام تحتلي القمة والمراكز الاولى لانك ببساطة صوتك رائع جداً
5. صحيح
me - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:33
انا مابحب ديانا كرزون ولا بسمعها بس الي بعرفه انه مدراء الاعمال بعملو هيك واكتر كمان وما بستغرب الشي الي قالته ..وبعدين لنفترض انه المجالي كزب الحكي تبعها طيب سؤال ليه واحده تهرب منك وتبطل بدها عقد معك ازا كنت موفرلها ابسط حقوقها وقايم بدورك على اكمل وجه؟؟؟ وبتعطيها حقها مزبوط ليه بدها تتركك وتطلع برة؟؟مش بالعقل يعني نصدقك يامجالي!!
6. صحيح
me - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:33
انا مابحب ديانا كرزون ولا بسمعها بس الي بعرفه انه مدراء الاعمال بعملو هيك واكتر كمان وما بستغرب الشي الي قالته ..وبعدين لنفترض انه المجالي كزب الحكي تبعها طيب سؤال ليه واحده تهرب منك وتبطل بدها عقد معك ازا كنت موفرلها ابسط حقوقها وقايم بدورك على اكمل وجه؟؟؟ وبتعطيها حقها مزبوط ليه بدها تتركك وتطلع برة؟؟مش بالعقل يعني نصدقك يامجالي!!
7. القبلية
hala - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:39
الاردن بلد اللاقانون فالقبلية والعشائرية اقوى مئة مرة من القانون وابن العشيرة الكبيرة يدعس على القانون مع الاسف الشديد اطالب المجتمع الدولي المتحضر والامم المتحدة والدول المانحة للمساعدات الى وقف هذه المهازل وفورا والنظام الحاكم يعتمد على العشائر الكبيرة لضمان بقاءه في الحكم لذا يتم منم ابنائهم الاستثناءات للقبول في الجامعات كالمكرمة الملكية لابناء العشائر ويتم اعطائهم معظم المناصب السيادية في الدولة كترضيات اما بقية الشعب الغلبان فهم دافعي ضرائب ليس الا ارجو من ايلاف النشر
8. مش كويس
Jordanian - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:48
واضح انه محمد المجالي ....وبيستغل اسم عيلته ،
9. مش كويس
Jordanian - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 07:48
واضح انه محمد المجالي ....وبيستغل اسم عيلته ،
10. ساكن
من سكان العالم - GMT السبت 23 أكتوبر 2010 09:16
الرد خارج عن الموضوع


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.