قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يقول مصدر داخل القائمة العراقية إن ائتلاف المالكي يبتزتهم ويحاول التهرب من مطالبهم.

بغداد: كشف مصدر مطلع داخل القائمة العراقية، التي يتزعمها رئيس الحكومة السابق إياد علاوي، عن أن استئناف الحوار مع ائتلاف دولة القانون، بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، يعتمد بالدرجة الأولى على الرد على الورقة المقدمة من laquo;العراقيةraquo; إلى laquo;دولة القانونraquo;، والتي تتضمن 7 ملفات، تتناول المصالحة الوطنية في البلاد، وكذلك الوضع السياسي والاقتصادي، فضلا عن ملفات أخرى، منها ملف الخدمات.

وأكد المصدر لـlaquo;الشرق الأوسطraquo; أن الورقة laquo;تعتبر برنامجا شاملا بعثت به (العراقية) إلى (دولة القانون)raquo;، مضيفا: laquo;كما اشترطت (العراقية) المشاركة مناصفة مع (دولة القانون) في اتخاذ القرار السياسي في الحكومة المقبلةraquo;. وأشار إلى أن laquo;(العراقية) ستتحاور مع (دولة القانون) إذا تعاملت الأخيرة بإيجابية مع هذه المطالب، وخلافه فإنها لن تشارك في حكومة يترأسها المالكيraquo;.

وحول تأكيدات laquo;دولة القانونraquo; أنها انتهت من حواراتها مع جميع الأطراف بشأن تشكيل الحكومة، قال المصدر: laquo;إن (دولة القانون) تحاول ابتزاز (العراقية) من خلال الإيحاء للآخرين أنهم يستطيعون تشكيل الحكومة، وهذا أمر لا يمكن حصوله من دون (العراقية)raquo;.