قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: رحبت مصر اليوم بالخطوة التي اتخذتها كل من البرازيل والأرجنتين بالاعتراف بالدولة الفلسطينية فى حدود 1967 واعتبرته خطوة ايجابية تندرج في اطار التأكيد على أن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية هو حق مشروع للشعب الفلسطينى ويحظى بتأييد ودعم دولى واسع.
وأكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية حسام زكى فى تصريح صحافى أن هذا القرار يأتي نتيجة للجهود الفلسطينية المخلصة لحشد التأييد الدولى للقضية الفلسطينية كما أنه يعكس مدى المصداقية التى تحظى بها القيادة الفلسطينية.

واضاف ان هذه الخطوة تعكس مدى التقدير للسعى الفلسطينى لتحقيق السلام واستئناف المفاوضات وللعمل الجاد الذى تقوم به الحكومة الفلسطينية على صعيد بناء مؤسسات الدولة.
وذكر زكى أن هذا القرار من شأنه أن يشجع عددا من الدول على القيام بخطوات مماثلة لدعم الموقف الفلسطينى ولتثبيت الاجماع الدولى حول اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967.