قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلن الرئيس الغابوني علي بونغو الاثنين ان بلاده التي تترأس مجلس الامن الدولي لهذا الشهر سوف تعمل بتعاون وثيق مع الولايات المتحدة ومع دول اخرى لحمل ايران على القبول بتعليق نشاطاتها النووية الحساسة.

وقال خلال زيارة لواشنطن quot;شعورنا، هو انه يعود للسلطات الايرانية ان تظهر انها مستعدة لقبول مطالب الاسرة الدوليةquot;.

واضاف خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون quot;ليس نحن من يجب ان يقدم ضمانات. هم يجب ان يقدموا ضمانات لكل العالم وخصوصا لجيران ايرانquot;.

واوضح ان quot;جيران ايران لهم الحق في العيش بسلام. سوف نعمل بشكل وثيق (مع الولايات المتحدة والاعضاء الدائمي العضوية الاخرين في مجلس الامن الدولي) لان هدفنا ليس فقط المعاقبة ولكن ايضا المشاركةquot;.

ومن ناحيتها، اعتبرت هيلاري ان quot;الطريقة الفضلى لتوجيه رسالة واضحة ومشتركة الى ايران هي التحدث بصوت واحد والرد باجراءات جديدة من خلال قرار جديد في مجلس الامن الدوليquot;.

ودعا الغربيون الاسبوع الماضي الى فرض عقوبات جديدة على ايران بسبب تصلبها النووي ولكن الصين وروسيا طلبتا مزيدا من الوقت لاستنفاد الجهود الدبلوماسية.