قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دعا مجلس الامن الكيانات السياسية العراقية اليوم الى احترام خيار الشعب الذي عكسته نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في السابع من الشهر الجاري.

كما رحب مجلس الامن باعلان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق نتائج تلك الانتخابات في وقت سابق من الاسبوع الجاري معربا عن تطلعه الى اقرارها من جانب المحكمة العليا في البلاد.

وقال سفير الغابون لدى الامم المتحدة ايمانويل ايسوزو نغونديت الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الامن في بيان ان الدول الاعضاء بالمجلس الدولي تهنئ الشعب والحكومة في العراق بالاضافة الى قوات الامن العراقية والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات على اجراء تلك quot; الانتخابات الناجحة quot;.

كما اعرب مجلس الامن عن تطلعه الى تشكيل حكومة جديدة بروح يسودها التعاون واحترام الوحدة الوطنية مطالبا الزعماء السياسيين بتجنب الافعال والخطب التي قد تؤدي الى اشعال الموقف في العراق.

وكانت كتلة العراقية بزعامة رئيس الوزراء السابق اياد علاوي فازت بالانتخابات البرلمانية الاخيرة اثر حصولها على 91 مقعدا متقدمة بذلك على ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي الذي نال 89 مقعدا.

وحل الائتلاف الوطني العراقي في المركز الثالث بحصوله على 70 مقعدا فيما حصل التحالف الكردي على 43 مقعدا.