قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: رحبت وزارة الخارجية المصرية اليوم بالبيان الصادر عن اجتماع وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني الصناعية الكبرى (جي 8) والذي اشار الى اهتمامها بالتعامل بشكل متوازن مع أركان معاهدة عدم الانتشار النووي.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة حسام زكي في بيان صحافي ان الاركان الثلاثة للمعاهدة هي نزع السلاح ومنع الانتشار النووي ودعم الاستخدامات السلمية للطاقة النووية من خلال مؤتمر مراجعة المعاهدة المقرر عقده خلال شهر مايو المقبل في نيويورك.

واشاد زكي بتضمن البيان تأكيد المجموعة على قرار انشاء منطقة خالية من السلاح النووي كجزء أساسي من صفقة التمديد غير النهائي للمعاهدة معربا عن تطلع بلاده لتعاون دول المجموعة معها خلال مؤتمر مراجعة المعاهدة لاقرار تدابير محددة لتنفيذ القرار.

وأكد على اهمية التعامل بدون انتقائية بين البرنامجين النوويين الاسرائيلي والايراني لافتا الى ان هدف مصر ضمان استقرار منطقة الشرق الأوسط واخلائها من التهديد النووي الذي يتطلب تكثيف الجهود لتنفيذ القرار.

ورحب بتأكيد بيان وزراء خارجية المجموعة على أهمية ضمان عالمية معاهدة عدم الانتشار النووي باعتبارها اساس نظام منع الانتشار مشددا على اهتمام مصر بدعم جهود الدول النامية الأطراف بمعاهدة عدم الانتشار النووي للاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.

وطالب زكي بعدم فرض قيود تتجاوز ما تتضمنه المعاهدة واخضاع منشآت الدول المعنية لنظام الضمانات الشامل للوكالة الدولية للطاقة الذرية.