قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال وزير خارجية اسبانيا الذي تتولى بلاده رئاسة الاتحاد الأوروبي ان اعتراف المجتمع الدولي بالدولة الفلسطينية يجب أن يرى النور.

تونس: أكد وزيران أوروبيان أن كل دول العالم متفقة على وجوب قيام دولة فلسطينية quot;حرة وديمقراطيةquot; ومعترف بها إلى جانب دولة إسرائيل.

وقال وزير خارجية اسبانيا الذي تتولى بلاده رئاسة الاتحاد الأوروبي ميغيل أنخيل موراتينوس إن quot;اعتراف المجتمع الدولي بالدولة الفلسطينية يجب أن يرى النور و انه مرهون بالتوصل لاتفاق بين الفلسطينيين والإسرائيليين من خلال المفاوضاتquot; بشأن السلام.

وأضاف موراتينوس خلال ندوة صحافية بتونس في ختام الدورة الثامنة لاجتماع وزراء خارجية خمسة زائد خمسة quot;نحن ندعم مخطط رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض الذي طرحه أمام الرباعية والقاضي بوضع أسس إنشاء الدولة الفلسطينيةquot; المستقبلية.

ونوه رئيس الدبلوماسية الإسبانية إلى أنه يجب على الفلسطينيين والإسرائيليين أن يجدوا طريقا للمفاوضات الثنائية وquot;نحن الأوروبيون نشجعهم على اختيار الطريق الملائمquot;.

أما وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير، فقال في تصريحات للصحافيين quot;اعتقد أن مؤتمرا للسلام في المنطقة قد يعقد يوما ماquot;، مضيفا أن quot;الجميع بمن فيهم بلدان الجامعة العربية والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية، مقتنعون بوجوب وجود دولتين الأولى فلسطينية تعيش في حرية وديمقراطية إلى جانب دولة إسرائيل وان تكون القدس عاصمة الدولتينquot;، حسب تعبيره.

وأضاف كوشنير أن وثيقة أوروبية قدمت في الثامن من كانون أول /ديسمبر الماضي مثلت خطوة أولى في هذا المجال وأن القمة الأوروبية القادمة التي ستعقد في برشلونة سترسل رسالة واضحة بهذا الخصوص.

يذكر أن الاجتماع الوزاري الثامن لوزراء منتدى خمسة زائد خمسة بحث جملة من المسائل من بينها الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط وقضايا الهجرة والإرهاب والتغيرات المناخية، والأمن الغذائي والتشغيل والطاقة.