قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: شهدت العاصمة العراقية بغداد اليوم سلسة من الهجمات المنسقة طالت نقاط تفتيش للشرطة والجيش العراقيين.

وقتل ما لايقل عن 31 شخصا بينهم عدد كبير من عناصر الامن، في سلسلة هجمات استهدفت حواجز امنية ومنازل للشرطة في بغداد والموصل والفلوجة ومسجدا في الصويرة جنوب شرق بغداد. وكانت حصيلة سابقة افادت عن مقتل 24 شخصا على الاقل.

وافادت مصادر امنية عراقية ان quot;11 شخصا قتلوا واصيب سبعين اخرين بجروح اثر انفجار سيارة مفخخة قرب حسينية الحجاج في الصويرة (60 كلم جنوب شرق بغداد)quot;. واوضح المصدر ان quot;عبوة ناسفة انفجرت قرب المسجد دون اضرار، ولدى تجمع الناس انفجرت سيارة كانت مركونة بالقرب منها، ما اسفر عن سقوط الضحاياquot;.

وكانت حصيلة اولية افادت عن مقتل ثمانية واصابة ثلاثين اخرين. كما قتل تسعة من عناصر الامن واصيب 25 اخرون في عشر هجمات متفرقة بالاسلحة الرشاشة والمتفجرات استهدفت حواجز امنية في بغداد. واوضحت المصادر ان الهجمات وقعت ما بين الساعة السادسة بالتوقيت المحلي (3,00 تغ) والثامنة (5,00 تغ).

ووصف الناطق باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في تصريح لفرانس برس ان العمليات بانها كانت quot;منسقةquot;. وقال ان quot;هذه العمليات تقع ضمن العمليات الارهابية التي تواجهها قواتنا الامنيةquot; مشيرا الى ان quot;الهجمات التي وقعت باسلحة كاتمة للصوت، وعبوات لاصقة، كانت منسقةquot;. وقالت المصادر ان quot;مسلحين اطلقوا النار من اسلحة رشاشة على حاجز تفتيش في شارع الغدير (جنوب شرق بغداد)، ما اسفر عن مقتل اثنين من الجيش واصابة اثنين اخرينquot;.

وفي حي الجهاد (غرب) هاجم مسلحون حاجز تفيش تابع للشرطة، وتبع ذلك تفجير عبوة ناسفة ما اسفر عن مقتل ثلاثة من الشرطة واصابة خمسة اخرين. وفي هجوم اخر، قتل احد عناصر الشرطة بهجوم بالاسلحة الرشاشة قرب مرآب امانة وسط بغداد، واصيب اخر.

وفي هجمات مماثلة في احياء العدل واليرموك والغزالية (غرب) قتل ثلاثة من عناصر الجيش واصيب سبعة اخرون بجروح. وفي الدورة والزعفرانية انفجرت عبوتان ناسفتان استهدفتا الشرطة، ما اسفر عن اصابة خمسة اخرين، فيما اصيب ثلاثة من عناصر الشرطة بجروح بعبوة ناسفة في منطقة السيدية.

وفي الموصل، قتل اثنان من عناصر البيشمركة (مليشيا كردية) عندما هاجم انتحاري يقود سيارة مفخخة حاجز تفتيش امني مشترك يضم قوات من الجيش العراقي والاميركي شرق المدينة. وفي الفلوجة قتل اربعة اشخاص بتفجير خمسة منازل لعناصر الشرطة. وفي الطارمية شمال بغداد، نجا قائمقامها محمد جسام المشهداني، من انفجار استهدف موكبه، فيما قتل ثلاثة من حراسه واصيب 16 اخرون. وكانت حصيلة اولية افادت مقتل احد حراسه.

وفي محافظة بابل، قتل شخصان واصيب اثنان اخران، بجروح، اثر انفجار عبوة ناسفة في محل لبيع المواد الغذائية في ناحية الاسكندرية (60 كلم جنوب بغداد). كما اصيبت اثنتان من الزائرات الايرانيات بجروح، اثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة تقل الزوار الايرانيين المتوجهين الى مدينة سامراء حيث مرقد الامامين الحسن العسكري وعلي الهادي.

واكد مصدر امني ان عبوة ناسفة انفجرت على الطريق العام بالقرب من مدينة بلد (70 كلم شمال بغداد). كما اصيب تسعة مزارعين في مدينة بلد اثر انفجار خمسة عبوات ناسفة داخل بساتينهم.