قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن المتحدث باسم الرئيس الافغاني حامد كرزاي ان ما بين 40 الى 45 مدنيا قتلوا في سقوط صاروخ الاسبوع الماضي في جنوب افغانستان وذلك بعد ان كان طالب قبل قليل باجراء تحقيق لتحديد مصدر النيران.

وقال المتحدث وحيد عمر لفرانس برس بشان هذا الهجوم الذي وقع في منطقة سانغين بولاية هلمند معقل طالبان ان quot;صاروخا اطلق واصاب منزلا كان يحتمي به العديد من المدنيينquot;. وردا على سؤال بشان مسؤولية محتملة لقوات التحالف الدولي في هذا الهجوم قال عمر quot;سننتظر نتائج التقرير النهائي للتحقيقquot;.

وصباح اليوم اعلنت الرئاسة الافغانية مقتل العديد من المدنيين في الهجوم واكدت ان الرئيس حامد كرزاي طلب اجراء تحقيق بشان مصدر النيران. وغالبا ما يكون المدنيون اولى ضحايا النزاع في افغانستان اساسا بسبب هجمات المتمردين لكن احيانا ايضا بسبب اخطاء في اطار العمليات التي تقوم بها القوات الدولية.