قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دانت الولايات المتحدة بشدة الاحد نشر مستندات سرية بشأن صلات مفترضة بين اجهزة الاستخبارات الباكستانية والمتمردين الافغان، على ما ورد في بيان نشره البيت الابيض. وذكرت صحيفة نيويورك تايمز التي نشرت الاحد مع صحيفتين اخريين مستندات كان نشرها موقع ويكيليكس الالكتروني، ان هذه المستندات quot;توحي بأن باكستان، وهي حليف حقيقي للولايات المتحدة، تسمح لعناصر في جهاز استخباراتها بالتعاطي مباشرة مع طالبانquot;.

واشارت الصحيفة، التي وصفت هذه الاتصالات بانها quot;جلسات استراتيجية سريةquot;، الى ان هذه الاخيرة quot;تنظم شبكات لمجموعات مقاتلين يحاربون الجنود الاميركيين في افغانستان، حتى انها تحضر مؤامرات تهدف الى اغتيال قادة افغانquot;.

وقال مستشار الرئيس الاميركي باراك اوباما لشؤون الامن القومي الجنرال جيمس حونز في بيان quot;الولايات المتحدة تدين بشدة نشر معلومات سرية من جانب اشخاص ومنظمات بامكانها وضع حياة الاميركيين وحلفائنا في خطر، وتهديد امننا القوميquot;. واضاف جونز ان quot;ويكيليكس (موقع الكتروني متخصص بالتحليلات السياسية) لم يحاول الاتصال بنا بشأن هذه المستندات - اذ ان الولايات المتحدة لم تعلم بوجود هذه المستندات (السرية) الا من خلال الصحافةquot;.

واكد ان quot;هذه التسريبات غير المسؤولة لن يكون لها اي تأثير على التزامنا الحالي، الرامي الى تعزيز تحالفنا مع افغانستان وباكستان، للتغلب على اعدائنا المشتركين، ودعم تطلعات الافغان والباكستانيينquot;. وذكرت نيويورك تايمز ان صحيفتي الغارديان البريطانية ودير شبيغل الالمانية تلقتا قبل اسابيع عدة المستندات التي نشرها ويكيليكس الذي غالبا ما ينشر معلومات ذات طابع سري.

ووافقت الصحف على نشر هذه المعلومات الاحد، المتخذة من 92 الف مستند quot;استخدمها مسؤولون في البنتاغون والقوات الموجودة على الارضquot; لانها ستنشر على الانترنت. واضافت نيويورك تايمز ان quot;غالبية هذه التقارير هي تقارير روتينية، حتى انها بلا اهمية، الا ان الكثير منها له تأثير على حرب مستمرة منذ قرابة التسعة اعوامquot;.

إلى ذلك قال رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة الاميرال مايك مولن الاحد ان مزيدا من جنود حلف شمال الاطلسي سيقتلون في أفغانستان مع تصاعد العنف خلال الصيف لكن هدف واشنطن تحويل دفة الحرب بحلول نهاية العام ممكن التحقيق. وأدلى مولن بهذه التصريحات خلال زيارة لافغانستان في الوقت الذي ذكرت فيه حركة طالبان أنها تحتجز أحد جنديين أمريكيين ضلا طريقهما الى منطقة يسيطر عليها المتمردون وأن الثاني قتل.

وتأتي التصريحات أيضا بعد أقل من أٍسبوع من مؤتمر دولي كبير عقد في كابول واتفق خلاله على أن تعمل حكومة كابول على تسلم المسؤولية عن الامن في كل أنحاء البلاد بحلول عام 2014. ووصف مولن اختفاء الجنديين بأنه quot;ظرف غير عاديquot; وقال ان المزيد من أعمال العنف سيحدث لكن الجيش الاميركي يفعل كل ما يمكن للعثور على الرجلين المفقودين.