قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: قدم رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان اعتذارا عن المعاناة التي لحقت بالشعب الكوري جراء الاستعمار الياباني لشبه الجزيرة الكورية طيلة 35 عاما، وذلك بحسب بيان نشر الثلاثاء. وقال كان في بيانه quot;اعرب هنا مرة جديدة عن ندمي العميق واعتذاري الصادق عن المعاناة والاضرار الهائلة التي تسبب بها الحكم الاستعماريquot;.

وهذا الاعلان الذي اقره مجلس الوزراء الياباني خلال جلسة عقدت صباح الثلاثاء يتزامن مع المئوية الاولى، هذا الشهر، لضم كوريا الى اليابان. وكانت اليابان وقعت في 22 آب/اغسطس 1910 اتفاق ضم كوريا اليها، وقد دخل هذا الاتفاق حيز التنفيذ في 29 آب/اغسطس من العام نفسه. وانتهى الحكم الاستعماري لكوريا في 15 آب/اغسطس 1945 مع استسلام اليابان في نهاية الحرب العالمية الثانية، ومذاك وشبه الجزيرة الكورية في حالة انقسام بين شمال شيوعي وجنوب رأسمالي.