قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة: اكدت تركيا الجمعة انها تتفهم مشروع اليونان بناء سياج على طول جزء من الحدود المشتركة بين البلدين للحد من الهجرة غير الشرعية الى اوروبا. وقال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره اليوناني جورج باباندريو بثه التلفزيون ان quot;تسمية السياج جدارا ليست صحيحة. انه مجرد حاجزquot;.

واضاف quot;ناقشنا الامر ونحن نثق ببعضناquot;. والتقى اردوغان وباباندريو في ارضروم (شرق تركيا) حيث دعي باباندريو الى حضور مؤتمر لدبلوماسيين اتراك. وقال اردوغان انه دهش عندما ابلغ بان اليونان تؤوي حوالى مليون مهاجر في وضع غير نظامي، مر معظمهم عبر تركيا. واضاف ان quot;العدد كبير جدا جدا واثر على وجهة نظريquot;.

من جهته، اكد باباندريو ان بناء السياج لا يستهدف المواطنين الاتراك. وقال quot;نناقش قضية مشتركة (...) نتعاون في هذه المسألأة واجرينا مناقشات بناءة جداquot;. وكانت اليونان اعلنت مطلع كانون الثاني/يناير عزمها على تسييج حدودها البرية مع تركيا على طول 12,5 كلم في منطقة يتوغل فيها نهر ايفروس في الاراضي التركية.

واصبحت هذه المنطقة نقطة العبور الرئيسية للمهاجرين سرا الى الاتحاد الاوروبي حيث تسجل نصف عمليات التسلل التي يتم رصدها. وبين كانون الثاني/يناير ومطلع تشرين الثاني/نوفمبر تم اعتراض 32500 مهاجر على هذا الجزء من الحدود.

واكد الوزير اليوناني المكلف قضايا الهجرة خريستوس بابوتسيس مطلع تشرين الثاني/نوفمبر ان اليونان مصممة على تسييج الحدود بينما اعربت بروكسل عن تحفظاتها لهذا المشروع. وبطلب من اليونان نشر اكثر من مئتي عنصر من حرس الحدود من الوكالة الاوروبية لمراقبة الحدود الخارجية (فرونتكس) على طول نهر ايفروس منذ تشرين الثاني/نوفمبر في مهمة مددت الى شباط/فبراير المقبل.