قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: نفت وزارة الخارجية الإيرانية الثلاثاء توقيف أميركية على حدودها كما كان اعلن مسؤول إيراني اكد اعتقال quot;جاسوسة أميركيةquot;. وقال رامين مهمانبرست المتحدث باسم الوزارة خلال مؤتمر صحافي في طهران quot;منذ البداية، هذه الأميركية لم تكن في إيرانquot;.

واضاف quot;ان المعلومات المنشورة (بشأن اعتقالها) لم تكن هامة ولا معنى لها لذلك لم يكن هناك تعليق رسمي بشأنها. المشكلة حلت في مستوى حرس الحدود، القضية انتهتquot;. وكانت معلومات متضاربة سرت في الايام الاخيرة بشأن توقيف أميركية على الحدود مع ارمينيا واذربيجان قدمت على انها quot;جاسوسةquot;.

ونقلت وكالة فارس السبت عن احمد غروند المسؤول في حرس الحدود ان أميركية قدمت باعتبارها هال تاليان تم توقيفها في الخامس من كانون الثاني/يناير في شمال غرب إيران على الحدود مع ولاية ناكيتشاوان الاذربيجانية القريبة من ارمينيا. قال المسؤول في حرس الحدود الجنرال احمد غروند للتلفزيون الحكومي الإيراني ان الأميركية التي اعتقلت في شمال غرب إيران قرب الحدود مع اذربيجان اعترفت بالقيام بنشاطات تجسسية.

واكد الجنرال غروند ان quot;هذه الاجنبية اعتقلت من قبل دورية لحرس الحدود بعد تصويرها منشآت للجمهورية الاسلامية، ومراكز حدودية واسواق واشخاصquot; واوضح انها quot;اوقفت بحسب مكتب استعلام حرس الحدود في الخامس من كانون الثاني/يناير اثناء قيامها بالتصوير مدعية انها سائحة وكانت مكلفة بمهمة من قبل وكالة التجسس الأميركيةquot;.

واضاف انها quot;تمتلك اجهزة متطورة (...) واعترفت بالوقائع خلال جلسات الاستجواب الاولىquot;. وقبل ذلك بيومين اشارت وكالة فارس الى توقيف الأميركية غير ان تلفزيون الدولة نفى الخبر مؤكدا ان الأميركية طردت الى ارمينيا بسبب عدم امتلاكها تاشيرة دخول لإيران.

ونفت الخارجية الأميركية هذه الانباء. ثم عادت وكالة فارس ونقلت الاحد عن مصدر مطلع ان quot;الأميركية قدمت الى الحدود وقدمت نفسها على انها جاسوسة فتم تسليمها الى عناصر المخابرات وبعد استجوابها تبين انها تعاني اضطرابات عقلية فتم طردهاquot;.