قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: فصل جندي إسرائيلي من الجيش بعد ان تصرف بشكل quot;غير مهنيquot; باطلاقه النار على مدني فلسطيني وارداه في السابع من كانون الثاني/يناير في الخليل بالضفة الغربية، حسب ما جاء في بيان عسكري الاربعاء.

وحصل اطلاق النار في منزل بوسط الخليل، جنوب الضفة الغربية، خلال عملية هدفت الى توقيف ناشط من حركة حماس. والضحية عمر قواسمي (67 عاما) هو عم هذا الناشط.

واوضح البيان الذي نشر بعد تحقيق ان جنديين كانا ضالعين في اطلاق النار الذي ادى الى مقتل عمر قواسمي.

واظهر التحقيق ان الجندي الاول فتح النار بعد ان صدرت من قواسمي اشارة مشبوهة. واوضح التحقيق ان quot;اطلاق النار هذا متطابق مع قواعد عمل الجيش الاسرائيليquot; ولكن جنديا اخر فتح النار ايضا بعد ان رأى الجندي الاول يطلق النار.

وخلص التحقيق الى القول ان الجندي الثاني quot;تصرف بطريقة غير مهنيةquot; وان الضابط المسؤول عن وحدته امر بفصل هذا الجندي من الجيشquot;.

وينتمي الجندي الذي لم يكشف عن هويته لوحدة النخبة المتخصصة في القتال في المدن.

واضاف البيان ان quot;الجيش يعرب عن اسفه العميق لوفاةquot; عمر قواسمي.

وكان الجيش الاسرائيلي اعرب عن اسفه في نفس اليوم الذي جرت فيه العملية واقر بان الضحية quot;لم يكن مستهدفا ولا ضالعا في اي نشاط ارهابيquot;.