قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت، اسطنبول: دعا وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو الخميس مختلف الافرقاء اللبنانيين الى التحلي بquot;التعقلquot; لتفادي انزلاق لبنان الى اضطرابات جديدة، مؤكدا استعداد تركيا لاستئناف وساطتها اذا تطلب الامر ذلك.
وقال الوزير التركي في اسطنبول quot;اريد ان اوجه نداء الى كل القوى الموجودة في لبنان: (...) لقد عاش الشعب اللبناني اختبارات رهيبة خلال الاعوام الثلاثين الماضية (...) ينبغي هذه المرة ان يسود التعقل، وان تنتصر دولة القانون والديموقراطيةquot;.
واعلن وزيرا الخارجية القطري والتركي الخميس تعليق مسعاهما الهادف الى ايجاد حل للازمة المتفاقمة في لبنان موقتا، وذلك بعد يومين من المحادثات المكثفة مع الاطراف المختلفة. وردا على اسئلة الصحافيين خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قال داود اوغلو quot;سلمنا الاطراف مشروع ورقة معتقدين انها تأخذ هواجس مختلف الاطراف في الاعتبارquot;.
واضاف quot;بعدما لاحظنا انه يبقى هناك تحفظات، ليس عن ورقتنا بل عن العملية نفسها، عدنا الى بلديناquot;. لكن الوزير التركي ابدى استعداده لاستئناف وساطته اذا ابدى مختلف الافرقاء اللبنانيون مزيدا من الاستعداد للتفاوض.
وقال quot;اذا اعادوا تقييم موقفهم او تقدموا باقتراحات جديدة، فاننا مستعدون في اي وقت لاستئناف جهودنا الى جانب اصدقائنا واخواننا اللبنانيين من اجل استقرار هذا البلدquot;.
وتدارك quot;ولكن اضافة الى جهودنا، حان الوقت ليبدأ الاطراف اللبنانيون بالتفكيرquot;.
ويتحدث رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري مساء الخميس عن التطورات الاخيرة المتعلقة بالازمة القائمة في لبنان، بحسب ما افاد مسؤول قريب منه وكالة فرانس برس، في وقت تسارعت مؤشرات حول تفاقم الازمة السياسية في بلاده.
وقال المسؤول ان الحريري quot;سيتوجه الساعة السابعة من مساء اليوم (17,00 ت غ) الى اللبنانيين بكلمة حول التطورات الاخيرةquot;. وياتي ذلك بعد ساعات من مغادرة وزيري خارجية قطر وتركيا بيروت واعلان وقف مساعيهما الهادفة الى ايجاد مخرج للازمة.
واعلن الوزيران في بيان مقتضب انه quot;بسبب بعض التحفظاتquot; على ورقة تمت صياغتها خلال المحادثات، quot;قررا التوقف عن مساعيهما في لبنان في هذا الوقت ومغادرة بيروت من اجل التشاور مع قيادتيهماquot;. واعلن وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل الاربعاء رفع يد بلاده عن المسعى الذي كانت تقوم به مع سوريا حول لبنان.
وكان الامين العام لحزب الله حسن نصرالله كشف الاحد ان ابرز عناوين المسعى السعودي السوري تتمثل في سحب القضاة اللبنانيين من المحكمة الخاصة بلبنان المكلفة النظر في اغتيال رئيس الحكومة الاسبق رفيق الحريري، ووقف المساهمة اللبنانية في تمويل المحكمة، والغاء مذكرة التفاهم الموقعة مع المحكمة.
واكد مسؤول قريب من الحريري لوكالة فرانس برس النقاط المطلوبة في المقابل من حزب الله، وهي تشدد على ضرورة تقديم ضمانات بعدم استخدام سلاح حزب الله في الداخل وتفعيل عمل مؤسسات الدولة المشلولة منذ اشهر.
وسقطت حكومة الوحدة الوطنية برئاسة سعد الحريري في 12 كانون الثاني/يناير نتيجة استقالة احد عشر وزيرا بينهم عشرة يمثلون حزب الله وحلفاءه، على خلفية الازمة المستحكمة حول المحكمة، وبعد رفض الحريري التجاوب مع ضغوط حزب الله للتنصل منها.
وتم تأجيل الاستشارات مع النواب التي يفترض ان يقوم بها رئيس الجمهورية ميشال سليمان من اجل تسمية رئيس حكومة جديد الاثنين الماضي اسبوعا، افساحا في المجال امام الاتصالات الاقليمية والدولية.
واعلن النائب المسيحي ميشال عون المتحالف مع حزب الله اليوم الخميس انه لن يرضى بسعد الحريري رئيسا لحكومة لبنان، مؤكدا ان quot;قوى الارض لا يمكنها ان تفرضه عليناquot;. وسأل عون بعد اجتماعه مع ممثل الامم المتحدة في لبنان مايكل وليامز quot;لماذا تريد كل تلك الدول (الكبرى) اعادة تعيين شخص متهم وهناك قرائن تدل على ادارته شهود الزور في التحقيق الدولي؟quot;.
واتهم عون الحريري بالفساد وبان quot;عشرات المليارات فقدت على يده وعلى يد خطه السياسي وهو يغطي: من جهة يغطي شهود الزور، ومن جهة أخرى يغطي الاموال المفقودةquot;. وقال عون للصحافيين quot;عندما قلنا ان الحريري يجب الا يعود للحكم، عنينا ما نقول. ليس لاننا مختلفون معه او لاننا على خلاف مع السنة كما يشيع البعض، ففي الطائفة السنية اشرف الرجال وأكفأ الرجالquot;.
وتابع quot;لا يمكنهم ان يفرضوا علينا شخصا كهذا، ولو جاءت قوى الارض كلهاquot;.
وكان عون يتحدث بعد ساعات على مغادرة وزيري خارجية قطر وتركيا بيروت بعد يومين من المحادثات المكثفة مع الاطراف اللبنانيين بهدف ايجاد حل للازمة اللبنانية، من دون تحقيق اي تقدم. واعلن الوزيران انهما quot;قررا وقف مسعاهما في هذا الوقتquot; بسبب quot;تحفظات على ورقة تمت صياغتهاquot; وعرضت على الاطراف المختلفة.
ويتهم عون فريق الحريري بالفساد. وتتهم قوى 8 آذار (عون وحزب الله وحلفاؤهما) الحريري بانه ساهم في فبركة quot;شهود زورquot; تسببوا بتسييس التحقيق الدولي في اغتيال رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري وتوجيه الاتهام الى سوريا.
ويتوقع حزب الله ان يوجه القرار الظني في اغتيال الحريري الاتهام اليه، رافضا مثل هذا القرار ومطالبا بوقف التعاون مع المحكمة.
وسقطت حكومة الوحدة الوطنية برئاسة سعد الحريري في 12 كانون الثاني/يناير نتيجة استقالة احد عشر وزيرا بينهم عشرة يمثلون قوى 8 آذار، على خلفية الازمة المستحكمة حول المحكمة.
وتم تأجيل الاستشارات مع النواب التي يفترض ان يقوم بها رئيس الجمهورية ميشال سليمان من اجل تسمية رئيس حكومة جديد الاثنين الماضي اسبوعا، افساحا في المجال امام الاتصالات الاقليمية والدولية.