قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: أصيب العشرات من الفلسطينيين بحالات اختناق شديد جراء استنشاقهم للغاز المسيل للدموع فيما اعتقل متضامن أجنبي اثر قمع القوات الإسرائيليى لمسيرات مناهضة للجدار والاستيطان في الضفة الغربية اليوم.

وفي قرية نعلين غرب رام الله أصيب فلسطيني بقنبلة غاز حارقة في قدمه وعشرات حالات الاختناق الشديد بقنابل الغاز المسيل للدموع إثر قمعقوات إسرائيليةللمسيرة الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان.
واعتقلت قوات إسرائيلية اليوم في قرية المعصرة بمحافظة بيت لحم متضامنا أجنبيا خلال قمعها للمسيرة الأسبوعية السلمية المنددة بالجدار العنصري والاستيطان.

وأوضح الناطق الإعلامي باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم محمد بريجية أن قوات الاحتلال استخدمت القوة المفرطة في قمع المشاركين بالمسيرة وقامت بالإعتداء بالضرب المبرح على العديد منهم بأعقاب البنادق والهراوات ما أدى إلى إصابة العديد منهم.
وأضاف أن جنود الاحتلال اعتقلوا متضامنا أجنبيا واقتياده إلى جهة غير معلومة.

وفي بلدة بيت أولا شمال غرب الخليل شارك العشرات من المزارعين وأصحاب الأراضي المهددة بالاستيلاء عليها افي حملة التشجير التي نظمتها الحملة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان وبالتعاون مع وزارة الزراعة في المحافظة.

كما شارك اليوم العشرات من جمعية حاخاميين من أجل السلام الاسرائيلية في قرية المغير شمال شرق رام الله في زراعة الاراضي المهددة بالاستيلاء عليها من قبل المستوطنين باشتال الزيتون