قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الاثنين الى quot;تشديد العقوبات على ايرانquot; بعد يومين على انتهاء المفاوضات المتعددة الاطراف في اسطنبول حول برنامج ايران النووي، بفشل تتحمل ايران مسؤوليته بحسب باريس.

وقال ساركوزي خلال مؤتمر صحافي ان quot;العقوبات بدأت تأتي ثمارها. ويجب تعزيزهاquot;. وردا على سؤال حول اللجوء الى القوة لارغام طهران على العدول عن تخصيب اليورانيوم الذي قد يؤدي الى انتاج السلاح الذري، قال ساركوزي quot;ان فرنسا تتحفظ دائما على مبدأ التدخل العسكري وهذه سياستهاquot;.

وصدرت ستة قرارات دولية بحق ايران منها اربعة مرفقة بعقوبات اقتصادية وسياسية تم تعزيزها بعقوبات اميركية واوروبية احادية. وقال ساركوزي ان quot;هناك العقوبات والسياسة والدبلوماسية. وبهذه الطريقة نحرك الامورquot;.

ولم تتوصل ايران والدول العظمى في مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا اضافة الى المانيا) الى اتفاق حول سبل تسوية الازمة المتعلقة ببرنامج ايران النووي في ختام يومين من المباحثات في اسطنبول.

ولم يتفق الجانبان على موعد جديد لاجراء مفاوضات وتبادلا مسؤولية فشل المباحثات.

وذكر مسؤول فرنسي طالبا عدم كشف اسمه ان فرنسا ستعمل في الامم المتحدة لايجاد سبل تشديد العقوبات على ايران. وروسيا والصين من الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن التي لا تؤيد اتخاذ اجراءات قسرية.