قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مايدوغوري: قتل اسلاميون مفترضون من جماعة بوكو حرام السبت صحافيا من التلفزيون الحكومي في مدينة مايدوغوري النيجيرية بحسب مصادر متطابقة.

وقال شاهد العيان مالام موسى جفارو لفرانس برس ان الصحافي زكريا عيسى من قناة ان تي ايه الحكومية قتل امام منزله مساء السبت.

واكد المدير الاقليمي لقناة ان تي ايه محمد موسى لفرانس برس مقتل عيسى.

وكان الصحافي ادى صلاة المغرب في مسجد في الحي الذي يقطنه ليعود بعدها الى منزله. واوضح شاهد اخر هو احد المصلين انه سمع بعد دقائق قليلة اطلاق نار وراى الضحية غارقا في دمائه امام منزله.

وشنت جماعة بوكو حرام حتى الان غالبية هجماتها في شمال شرق نيجيريا مستهدفة في غالب الاحيان الشرطة والجيش. كما حملت بوكو حرام ايضا مسؤولية اغتيال مسؤولين سياسيين وقادة دينيين.

ويشير الخبراء الى مجموعة من المؤشرات التي تدل على احتمال ارتباط هذه الجماعة بمجموعات في الخارج لا سيما تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي.

وتبنت المجموعة اعتداءات عدة كان اكثرها دموية الاعتداء الانتحاري ضد مقر الامم المتحدة في العاصمة النيجيرية ابوجا في 26 اب/اغسطس الماضي ما ادى الى سقوط 23 قتيلا.