قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: نظمت حركة حماس الجمعة مهرجانين حاشدين لتكريم الاسرى المحررين في اطار صفقة التبادل مع اسرائيل، احدهما في مخيم جباليا شمال قطاع غزة واخر في مخيم النصيرات وسط القطاع.

وقال مسؤول في المكتب الاعلامي للحركة في جباليا ان quot;اكثر من 30 الف شخص شاركوا في المهرجانquot;.

وفي حضور اسماعيل هنية رئيس وزراء حكومة حماس وعدد من ابرز قادة الحركة رفع المشاركون رايات حماس الخضراء في مخيم جباليا مرددين التكبيرات فيما ادت كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحماس عرضا عسكريا.

واكد محمود الزهار القيادي البارز في الحركة في كلمة خلال المهرجان ان حماس التي وصفها بquot;الربانية ستستطيع بالمقاومة ان تحقق اهدافها التي يرى البعض انها مستحيلةquot;.

واضاف quot;ننصح العدو ان حكموا العقل واخرجوا المعتقلين والمعتقلات من السجون، اغتنموا الفرصة واخرجوهم باي صورة من الصور والا سيخرجون كما خرج هؤلاء الابطال منتصرينquot;.

وتابع quot;الى الفصائل الفلسطينية المقاومة نقول ان ايدينا ممدودة اليكم اليوم لنعمل مشروعا موحدا، ونقول للفصائل التي تعتمد برنامج التفاوض كفاكم عبثاquot; في اشارة الى السلطة الفلسطينية والرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال ايضا quot;ايدينا ممدودة لتطبيق ما اتفقنا عليه في ملف المصالحة، ان الذي يطالب بفلسطين لا يرضى ان تنفصل الضفة عن غزةquot;.

وفي مهرجان النصيرات حيث عرض مشهد تمثيلي لاسر الجندي جلعاد شاليط في حضور عناصر من كتائب عز الدين القسام الى جانب الاسرى، قال خليل الحية القيادي في الحركة quot;من يريد ان ينافسنا في الميدان فليخرج المؤبدات ومن قهروا الاعداء من السجونquot;.

وتم التوصل الى اتفاق بين اسرائيل وحماس مطلع الشهر الجاري لمبادلة الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط ب1027 اسيرا فلسطينيا من بينهم 27 امرأة.

وتم الافراج عن الدفعة الاولى التي شملت 477 اسيرا تم ابعاد 40 منهم الى الخارج (تركيا وقطر وسوريا) على ان يتم الافراج عن الدفعة الثانية خلال شهرين.

وبعد الافراج عن هذه الدفعة من الاسرى الفلسطينيين يبقى في السجون الاسرائيلية نحو ستة الاف معتقل فلسطيني، وفق مسؤولي حماس.