قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: قال وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني إن حكومة بلاده في صدد تقويم المشاركة في الجهود الدولية لـquot;إعادة التعمير وبسط الاستقرارquot; في ليبيا.

ونقلت وسائل إعلام محلية السبت عن رئيس الدبلوماسية الإيطالية قوله quot;إن الحرب إنتهتquot;، في إشارة إلى موافقة مجلس الأمن الدولي على إنهاء حظر الطيران فوق ليبيا، ومهمة شمال الأطلسي، التي كانت تهدف إلى حماية المدنيين الليبيين في الحادي والثلاثين من الشهر الجاري.

وقال فراتيني quot;نحن الآن في صدد تقويم المشاركة، ولكن ليس عبر تحالف جديد، بل ضمن الجهود الدولية الموحدة لإعادة بناء واستقرار ليبياquot;، على حد تعبيره.

وكان رئيس الأركان القطري اللواء الركن حمد بن علي العطية أعلن من الدوحة الأربعاء الماضي أن تحالفًا دوليًا جديدًا سيتابع العمليات في ليبيا بزعامة قطرية، وذلك في المجالات الخاصة بالتدريب والتنظيم وبناء المؤسسات العسكرية الليبية وجمع السلاح.

كما أوضح العطية حينها أن فكرة تشكيل التحالف الجديد، الذي قد يستمر عمله إلى ما بعد نهاية العام الجاري بحسب الأوضاع في ليبيا، طرحت بسبب اعتزام شمال الأطلسي إنهاء مهمته هناك.

وكان وزير الدفاع الإيطالي إنياتسيو لاروسا قال في تصريح سابق للصحافيين quot;إنها مهمة تختلف عن تلك التي أداها حلف شمال الأطلسي، واعتقد أنه من الخطأ أن تتنصل إيطاليا من هذه المسؤوليةquot;، والتي وصفها بأنها تكمن في quot;إعادة الإعمار وتأهيل وتعزيز المؤسسات في الحكومة الديمقراطية المقبلةquot; في ليبيا.

وانتقد في وقت لاحق الوزير الإيطالي اجتماع الدوحة باعتبار أنه اقتصر على قادة هيئة الأركان للدول التي تشارك في عملية الحامي الموحد، وقال quot;كنا نفضل أن يكون اجتماع الدوحة على المستوى السياسي أولاً، ويعقبه لقاء آخر على المستوى التقنيquot;.