قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلنت الادارة الاميركية الثلاثاء ان ممثلي اللجنة الرباعية الدولية حول الشرق الاوسط (الولايات المتحدة، الاتحاد الاوروبي، روسيا والامم المتحدة) سيعقدون الاثنين المقبل في القدس جولة جديدة من الاجتماعات المنفصلة مع الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند للصحافيين ان الهدف من هذه الاجتماعات هو مساعدة الطرفين الاسرائيلي والفلسطيني على quot;ان يقدما لبعضهما البعض اقتراحات حول الاراضي والامنquot;.

وكانت الرباعية اعلنت في ختام جولة اولى من الاجتماعات المنفصلة في القدس في 26 تشرين الاول/اكتوبر ان الطرفين سيقدمان في غضون ثلاثة اشهر اقتراحات مفصلة بشأن ملفي الحدود والامن.

وشددت نولاند على ان quot;هذا هو هدفنا على الدوام، وكذلك مساعدتهم في التوصل الى حل لبعض الملفات التي كانت صعبة خلال الاسابيع الاخيرةquot;، وذلك في الوقت الذي ارتفعت فيه حدة النزاع بين الطرفين ولا سيما بعد تقديم الفلسطينيين طلبا الى مجلس الامن الدولي للحصول على العضوية الكاملة لدولتهم في المنظمة الدولية.

وكانت اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الاوسط دعت في 23 ايلول/سبتمبر، اثر ايداع الرئيس الفلسطيني محمود عباس الامانة العامة للامم المتحدة طلب الانضمام الى المنظمة الدولية، الفلسطينيين والاسرائيليين للاجتماع في غضون شهر للاتفاق على جدول اعمال تفاوضي والالتزام بالوصول الى اتفاق سلام quot;في موعد لا يتجاوز نهاية 2012quot;.

وقال دبلوماسي شارك في تلك المحادثات لوكالة فرانس برس ان quot;الهدف هو محاولة اعادة اطلاق المفاوضاتquot;.

ويرفض رئيس الوزراء الفلسطيني شروط الفلسطينيين لاستئناف المفاوضات وهي وقف الاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية واعتماد حدود حزيران/يونيو 1967 اساسا لاي مفاوضات.

ولم توضح المتحدثة الاميركية على اي مستوى سيكون اجتماع القدس في 14 الجاري ولا اسماء الشخصيات التي ستشارك فيه.

ولكنها اشارت الى ان المبعوث الاميركي ديفيد هيل سيلتقي في 13 الجاري الرئيس الفلسطيني محمود عباس ثم اسحق شلومو الممثل الخاص لبنيامين نتانياهو.