قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: أبلغ وزير الداخلية في الحكومة الانتقالية التونسية الحبيب الصيد اليوم نظيره الليبي فوزي عبدالعال قلق بلاده quot;الشديدquot; ازاء استمرار خروقات الحدود التونسية والتعدي على حرمة أراضي تونس وامنها.
جاء ذلك في مكالمة هاتفية بحث فيها الوزيران الاوضاع على الحدود التونسية الليبية وذلك وفقا لوكالة الانباء التونسية الرسمية.
وذكرت الوكالة ان الوزير الليبي اعرب من جهته عن quot;شكره العميق لجهود تونس حكومة وشعبا من اجل دعم الشعب الليبيquot; مشددا على ان quot;هذه الخروقات يجب الا تعكر صفو العلاقات الاخوية بين البلدين والشعبينquot;.
وتعهد عبدالعال باتخاذ اجراءات عاجلة لوضع حد لاي عمل من شأنه ان يمس حرمة التراب التونسي ويعرض سلامة رجال الجيش والامن والجمارك التونسية وامن السكان للخطر.
واعرب عن quot;التزام السلطات الليبية بوضع المعابر الحدودية المشتركة بين البلدين خلال هذا الاسبوع تحت مسوؤلية موظفين نظاميين ومهنيين من الشرطة والجيش والجمارك الليبية لمنع تكرار مثل هذه الحوادثquot;.
جدير بالذكر ان المنطقة الحدودية التونسية الليبية تشهد منذ خمسة ايام حالة من التوتر الامني والاحتقان الشعبي من الجانبين ما ادى الى غلق المعبرين الحدوديين (راس جدير) و(وازن-ذهيبة).
وبلغت حدة التوتر الى مستوى تبادل اطلاق النار في اكثر من مناسبة بين مسلحين ليبيين ورجال امن تونسيين لاسيما اثر تكرار الاعتداءات الليبية على مواطنين تونسيين.