قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة: دعت تركيا اليوم الحكومة السورية الى الاسراع باجراء اصلاحات شاملة من دون تأخير والاستجابة للمطالب الشعبية وتكريس الامن والاستقرار في ربوع سوريا.
جاء ذلك في بيان للخارجية التركية تعليقا على الاحتجاجات التي شهدتها محافظة درعا اخيرا وادت الى سقوط قتلى وجرحى وقال فيه انه من المهم جدا على سوريا اتخاذ قرار بشأن سن اصلاحات عامة في البلاد من دون ابطاء.
واضاف البيان ان quot;تركيا تراقب عن كثب الاحداث التي تمر بها سوريا اذ تعرب عن الحزن لسقوط ضحايا خلال هذه الاحداثquot;.

واشاد بالخطوة التي اعلنتها الحكومة السورية باجراء تحقيقات في اسباب وقوع المواجهات بين المحتجين وقوات الشرطة في درعا ما ادى الى سقوط ضحايا وجرحى وكذلك بقرار الافراج عن بعض الموقوفين على ذمة هذه المواجهات.
ورحب البيان بالتصريحات الصادرة عن مسؤولين سوريين باجراء اصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية استجابة لتطلعات الشعب السوري ومطالبه ودعا الى الاسراع بهذه العملية من دون تاخير من اجل استتباب الامن والاستقرار.

واكد ان تركيا تؤكد دعمها لكل الخطوات التي اعلنها الاخوة في سوريا للبدء بعملية الاصلاح وتبدي استعدادها لتقديم الدعم الضروري لهذه العملية او أي مساهمة ممكنة في الجهود التي معربة عن الامل ان يستتب السلام والاستقرار في ربوع الجارة الجنوبية ويتحقق الازدهار والرفاهية للشعب السوري.
وتشهد مدن سورية عدة حاليا مظاهرات واحتجاجات في ما يسمى ب(جمعة الكرامة) للمطالبة بالاصلاح والحرية والتضامن مع الضحايا الذين سقطوا في درعا التي تشهد احتجاجات شعبية منذ سبعة ايام.